اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مؤسسة التقاعد تحدد المستفيدين من "تبادل المنافع" وشروط ضم مدد الاشتراك

حدَّدت المؤسسة العامة للتقاعد السعودية المستفيدين من نظام تبادل المنافع، موضحةً شروط ضم مدد الاشتراك.

وبيَّنت المؤسسة عبر موقعها الإلكتروني، أن المستفيدين من نظام تبادل المنافع هم: المشترك الخاضع لنظام التقاعد المدني، أو العسكري، وله مدة اشتراك سابقة خاضعة لنظام التأمينات الاجتماعية، أو العكس، وأن يطلب ضم تلك المدة إلى مدة اشتراكه في النظام الأخير.

وأوضحت أن للمشترك الحق في التنقُّل من نظام لآخر أكثر من مرة، ولا يحرمه ذلك من الاستفادة من إمكانية الضم بحيث يبقى حقه في الضم قائماً، إذ يعدُّ النظام الذي عاد للعمل في ظله من جديد النظام الأخير في مجال تطبيق أحكام هذا النظام. وفقاً للمؤسسة العامة للتقاعد.

وذكرت "التقاعد"، أن ضمَّ مدد الاشتراك يعدُّ اختيارياً للمشترك، فله حق طلب الضم أو الامتناع عنه.



وحدَّدت كذلك شروط ضم مدد الاشتراك في نظام تبادل المنافع وهي:



1- أن يبدي المشترك رغبته بطلب ضم مدد اشتراكه في النظام الأول إلى مدد اشتراكه في النظام الأخير قبل انتهاء خدمته في النظام الأخير.

2- ألا يكون المشترك قد تسلم عن تلك المدة مكافأة، أو راتباً.

3- ألَّا تقل المدة المطلوب ضمها عن عام.

4- ألا يزيد عمر المشترك عن 59 عاماً عند طلب الضم، "فيما عدا المشتركين الذين على رأس العمل الخاضع للنظام الأخير في تاريخ 1437/9/24هـ".

5- ألَّا يكون الراتب في النظام الأول قد استُحِقَّ بسبب العجز.

6- ألَّا تكون مدد الاشتراك المضمومة مدداً مكمِّلة لاستحقاق راتب التقاعد قبل بلوغ سن الستين في النظام الأخير، وإنما يجب على المشترك إكمال المدة التي يتطلبها هذا النظام، ما لم تكن أسباب الضم ناتجة عن التخصيص، أو كان انتهاء الخدمة بسبب الوفاة، أو العجز، أو التنسيق من الخدمة، ولا يجوز في حالة الضم الناتجة عن التخصيص الجمع بين الراتب التقاعدي وراتب الوظيفة المشمولة بأي من نظامي التقاعد المدني والعسكري، أو نظام التأمينات الاجتماعية.