اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

إبراهيم الحربي يُشْفَى من كورونا ويغادر المستشفى 

أكد الفنان السعودي، إبراهيم الحربي، المقيم في دولة الكويت، أنه عاد إلى منزله، ودخل مرحلة الشفاء من كورونا بعد تلقيه العلاج لفترة زمنية في مستشفى جابر، وقد تَجَاوَزَ العارض الصحي الذي صاحبه من جراء هذا المرض، وبَيَّنَ أنه يحضِّر لعدد من المشروعات الجديدة بعد شهر رمضان المبارك، وأنه سيعاود مواصلة نشاطه الفني خلال الأيام القليلة المقبلة، وأنه سيستكمل تصوير دوره في المسلسل الكوميدي "بو طار"، بمشاركة الفنان داود حسين، ومحمد الحملي، وعبير الجندي، وعبد الله الخضر، ومحمد العجيمي. 

كما أشاد الحربي بمبادرة وزير الإعلام وزير الدولة للشباب، عبد الرحمن المطيري، بالاتصال به والاطمئنان عليه بعد الأزمة الصحية التي تعرَّض لها إثر إصابته بفيروس كورونا، وكذلك أشاد بمتابعة الوَسَطَيْنِ الفني والإعلامي محلياً وخليجياً وعربياً، إضافة إلى جمهوره الذي كان قلقاً عليه في تلك الفترة، وتمنَّى للجميع الشفاء والسلامة من هذه الجائحة. 

يُذكر أن الفنان السعودي إبراهيم الحربي ممثل ومنتج تميَّز بأدواره البطولية في العديد من الأعمال الدرامية الخليجية، ومن أبرزها: الإمبراطورة، وملفات المحاكم، وقناص خياط، وغدر الزمان، ومال وأحلام، ورصاصة الرحمة، ووهج الشموع، وغريب الدار، وبين الماضي والحب، ولن أطلب الطلاق، وتحالف الصبار، ومشهد من الزمن الجميل، وكلام أصفر، وأمي دلال والعيال، ومساحات خالية، وسبع أبواب، ووالدي العزيز، وورود ملونة، ونجد، وآخر أعماله التي عُرضت كان مسلسل جنة هلي، مع الفنانة سعاد عبدالله، خلال رمضان الماضي.