بلس /أخبار

طبيب سعودي: الشحوم من علامات جمال جسم الفتاة

الدكتور محمد الأحمدي
الشحوم تعطي للفتاة الجسم المثالي والرهيب بحسب الدكتور الأحمدي

أثار طبيب سعودي جدلاً كبيراً على موقع التدوينات المصغر "تويتر"، بعد تصريحه بأن الشحوم من علامات جمال الجسم.. والتي تعطي تفاصيل الفتاة بشكل مثالي.


وفي التفاصيل، فقد أبان الأستاذ المساعد بقسم فسيولوجيا الجهد البدني الدكتور محمد الأحمدي، أن الشحوم رائعة جداً للجسم، موضحاً، أن الخوف من الشحوم يعد من المعلومات الخاطئة، حيث تعتقد الفتاة أن الوزن الزائد في جسدها كله شجوم.


وأشار الأحمدي، في لقاء على قناة "السعودية"، إلى أن وزن الفتاة يجب أن يحتوي على نسبة من 8% إلى 10% من الشحوم الأساسية، لافتاً، إلى أن الجسم بدون شحوم يمكن أن يتسبب في انقطاع الدورة الشهرية، وكذلك إذا كانت نسبة الشحوم في جسد الفتاة أقل من 8% فيؤدي ذلك إلى عدم حمل الفتاة إذا تزوجت.


وأكد الأستاذ المساعد بقسم فسيولوجيا الجهد البدني، على أن الشحوم هي جمال الوجه وجمال الجسم.. وهي التي تعطي للفتاة الجسم المثالي والرهيب.


وقال الأحمدي، أن الوزن الزائد في الجسم ليس شحوم، وإنما هو عبارة عن عضلات وعظام وسوائل وغضاريف.. وأشياء أخرى كثيرة من ضمنها الشحوم.


واستشهد الأستاذ المساعد بقسم فسيولوجيا الجهد البدني بعارضة أزياء كانت ملكة جمال العالم في إحدى الدول وهي الآن تعاني لأكثر من 27 سنة من "الأناروكسيا" وهي واحدة من الاضطرابات التغذوية، لافتاً، إلى أن نسبة الوفاة عالميا من البوليميا والاضطرابات الغذائية تصل إلى ً 10% .


و أثار لقاء الدكتور الأحمدي جدلاً كبيراً بين المغردين على موقع "تويتر"، حيث تباينت ردود أفعال المغردين حول مقطع الفيديو، فمنهم من أكد على أن كلامه صحيح، ومنهم من رأى أن كلامه غير صحيح وغير مقبول، مشيرين، إلى أن الشحوم في الجسم تؤدي إلى العديد من الأمراض والتي بعضها قد يكون قاتل.


جدير بالذكر أن فقدان الشهية العصبى "الاناروكسيا" هو اضطراب فى الأكل، حيث يكون لدى الأشخاص خوف شديد من اكتساب الوزن، وتشمل علامات فقدان الشهية العصبي أن يكون الشخص أقل من الوزن الطبيعى، ولديه صورة عن جسمه سلبية، ووسوسة من تناول الغذاء، مما قد يؤدي إلى مضاعفات صحية للشخص للحد الذى يصل معه للوفاة.



 

X