اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أهمية مشاركة الزوج في العناية بالأطفال

أهمية مشاركة الزوج في العناية بالأطفال
عندما يتعلق الأمر بالأبوة والأمومة، قد يشعر الآباء أحياناً بأنهم في المرتبة الثانية. إن تصوير الآباء في الثقافة الشعبية يضعهم في الصورة النمطية على أنهم آباء غير أكفاء ومنفصلون عاطفياً و"ثانويون"، وغالباً ما يتم الضغط على الآباء لأخذ المقعد الخلفي عندما يتعلق الأمر بالمشاركة في تربية أطفالهم، ويمكن أن يواجهوا السخرية من أشياء مثل الاعتراف بأنهم يساعدون في تغيير الحفاضات أو التعبير عن الاهتمام بأخذ إجازة الأبوة. في الواقع، على الرغم من أن حب الأم مهم وخاص، فإن وجود شخصية أب نشطة يلعب دوراً مهماً بنفس القدر في النمو الصحي للطفل.
وداد بوشنين

فيما يلي 5 طرق مهمة يؤثر بها الآباء على نمو الطفل، تطرحها وداد بوشنين، اختصاصية اجتماعية، ومدربة معتمدة، ومؤسسة ورئيسة مجلس إدارة مكتبة "اقرأ واستمتع".

1. يزيدون من ذكاء الطفل

يزيد من التطور المعرفي للطفل
يمكن للأب النشط أن يساعد في زيادة الذكاء العاطفي للطفل وقدراته على حل المشكلات. تشير الدراسات إلى أن الأطفال الذين لديهم آباء شاركوا بنشاط خلال السنة الأولى من حياة أطفالهم يؤدون أداءً أفضل في تقييمات التطور المعرفي، ويظهرون قدرة متزايدة على الفضول والاستكشاف. يميل الأطفال الذين يتم تربيتهم مع آباء نشيطين إلى الحصول على درجات أعلى في الاختبارات اللفظية والرياضية، ويقل احتمال تركهم المدرسة أو ارتكاب جرائم الأحداث.

2. يعززون ثقة الأبناء بأنفسهم

يعزز ثقة الطفل بنفسه
الدعم العاطفي الذي يقدمه الأب لطفله هدية لا تقدر بثمن. فالأطفال الذين لديهم آباء داعمون يتمتعون بتقدير كبير لأنفسهم، ويكونون عموماً أكثر سعادة وثقة. كما يظهرون أيضاً قدراً أكبر من التسامح مع الإجهاد، أو الإحباط ، وهم أقل تردداً وخوفاً في المواقف الجديدة، ولديهم القدرة المتزايدة على مقاومة ضغط الأقران والدفاع عن أنفسهم.

3. يزيدون قدراتهم على التواصل الاجتماعي

يحتفل معه بمناسبة اجتماعية
يقدم الآباء نموذجاً إيجابياً يحتذى به لأطفالهم الذكور، ويساعدون في تعزيز سلوكياتهم الجيدة. نتيجة لذلك، يميل الأطفال الذين لديهم آباء أكثر تدخلاً في تربيتهم إلى أن يكونوا أكثر تحكماً في انفعالاتهم، ويمتلكون مهارة أعلى في التواصل الاجتماعي، يميل هؤلاء الأطفال أيضاً إلى أن يكونوا أكثر تعاطفاً وكرماً، مع زيادة الوعي باحتياجات وحقوق الآخرين.

4. يقدمون نصائحهم من منظور مختلف

يقدمون أساليب مختلفة في التربية
بطبيعة الحال يفيض الأطفال بالأسئلة، ويتعامل الآباء والأمهات مع هذه الأسئلة بطرق مختلفة. ويمكن أن يكون الآباء النشطون الذين لديهم أساليب مختلفة في تربية الأطفال طريقة رائعة لتعريض الأطفال لأكثر من طريقة في التفكير وحل المشكلات. فهم يشاركون أطفالهم وجهات نظرهم في الحياة وتعليمهم مهارات حياتية قيمة!

5. يغمرونهم بالحب

يتشاركان في نشاط محبب
إنه أهم ما يمكن قوله، لكن هذا لا يجعل دور الأم أقل أهمية، لكن وجود أب نشط يُشعر الطفل بأنه محبوب، حيث يساعد وجوده كمصدر ثابت للحب والتشجيع على ضمان أن يكبر الأطفال سعداء وبصحة جيدة، مع احترام الذات العالي.

اتركوا أسئلتكم حول الموضوع في مربع التعليقات وسوف يجيب عليها خبراء سيدتي.