سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

علاجات طبيعية لتخفيف ألم الأسنان أثناء الحمل

من المعروف أن المرأة الحامل تمر بالعديد من التغيرات الهرمونية التي تسبب مجموعة مختلفة من المشاكل المزعجة كتورم القدمين وألم الظهر والإعياء وتشوش التفكير، لكن من غير المتوقع لدى الكثيرين أن يكون ألم الأسنان أحد المشاكل التي يمكن أن تحدث فجأة أثناء الحمل. الدكتور أحمد الحبشي، من عيادة ذا وان كلينيك، يقدم للحوامل كيفية العناية بالأسنان أثناء الحمل، وأهم علاجات آلام الأسنان التي تجدينها في المنزل. 

د. أحمد الحبشي

أسباب ألم الأسنان أثناء الحمل

تراكم البلاك

مع نمو طفلك في الرحم، تزداد مستويات الهرمونات لديك، مما قد يؤدي إلى ألم الأسنان وأعراض أخرى تتعلق بالأسنان، مثل:
• تراكم البلاك: تتقلب استجابة جسمك الطبيعية لمحاربة الترسبات الجيرية أثناء الحمل، ويرجع ذلك في الغالب إلى التغيرات الهرمونية. إذا تُركت هذه الحالة دون علاج، يمكن أن يستمر البلاك في التراكم، ويتصلب في نهاية المطاف ويتحول إلى جير مما يزيد من خطر إصابتك بتسوس الأسنان.
• غثيان الصباح: غالباً ما يكون الإقياء أمرًا شائعًا لمعظم النساء خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل. لذلك، من المهم استخدام معجون أسنان مُعادل للأحماض للتخلص بشكل فعال وآمن من أحماض المعدة التي يمكن أن تسهم في تآكل الأسنان وإلا فقد يبدأ مينا الأسنان بالضعف، مما يفتح المجال لحدوث المزيد من آلام الأسنان عند الحمل بسبب الحساسية والتجاويف.
• أمراض اللثة: تكون معظم النساء أكثر عرضة للإصابة بالتهاب اللثة أثناء الحمل بسبب التغيرات الهرمونية، مما يجعل اللثة متورمة ومؤلمة ويعرضها لمشاكل أكثر خطورة مستقبلاً.

ما هي العلاجات المتوفرة لمشكلة ألم الأسنان أثناء الحمل؟

الحل الأكثر أمانًا وفعالية للتعامل مع ألم الأسنان أثناء الحمل هو زيارة طبيب الأسنان أو اختصاصي صحة الأسنان. تعتبر معظم إجراءات الأسنان الشائعة مثل التنظيف الاحترافي آمنة تماماً لكل من الأم والجنين. ليس عليك سوى إخبار اختصاصي الأسنان بأنك حامل وسيتخذ احتياطات إضافية أثناء العلاج.
هناك عدد من العلاجات المنزلية التي يمكنك تجربتها للمساعدة في تخفيف آلام الأسنان أثناء الحمل. العلاج الشائع هو استخدام صودا الخبز، حيث تساعد على تحييد الأحماض لمنع التسوس والبكتيريا. ومع ذلك، تجنبي استخدام الفرشاة بشدة باستخدام صودا الخبز لأنها يمكن أن تزيل طبقة المينا.  وتشمل العلاجات الإضافية في المنزل ما يلي:

الصبار يحارب البكتيريا

• الصبار: المعروف بخصائصه المضادة للبكتيريا والفطريات، يمكن أن تساعد هذه النبتة في تقليل نمو البكتيريا وتقليل أي تورم في اللثة قد تواجهيه أثناء الحمل.
• الحليب: الكالسيوم وفيتامين ك الموجودين في الحليب ضروريان لصحة اللثة. اشربي الحليب الدافئ عدة مرات في اليوم للمساعدة في تقليل نزيف اللثة والالتهابات، ولكن تأكدي من تنظيف أسنانك بالفرشاة مرتين يوميًا لأن الحليب يميل إلى زيادة تكوين البلاك.
• الرمان: فعال كإجراء وقائي، يمكن أن يساعد عصير الرمان في مكافحة تراكم الترسبات والالتهابات البكتيرية. لكن تأكدي من شرب عصير الرمان الخالي من السكر.
• الثوم: يمكن أن يؤدي وضع الثوم مباشرة على المنطقة التي تسبب ألم الأسنان إلى تقليل الشعور بعدم الراحة. يُعرف الثوم بأنه مضاد حيوي طبيعي نظرًا لاحتوائه على مادة الأليسين، حيث يقتل البكتيريا حول المناطق المصابة دون التسبب بأي آثار جانبية.
• القرنفل: يعتبر القرنفل مطهراً طبيعياً، حيث يمكن وضع حبة منه أو من زيت القرنفل مباشرة على السن المصابة للحصول على راحة سريعة.

القرنفل يخفف الألم

الوقاية من ألم الأسنان أثناء الحمل

الجأي لطبيب الأسنان 


يمكن أن يساعد إجراء بعض التغييرات البسيطة لروتين العناية اليومية بالفم وإيلاء اهتمام خاص لصحة الفم في الوقاية من التسوس وآلام الأسنان.
• قومي بتنظيف أسنانك مرتين يوميًا بمعجون أسنان مُصمم خصيصًا لتخفيف الألم الناجم عن حساسية الأسنان واللثة مع ضمان حماية المينا.
• استخدمي فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة لتنظيف تراكم البلاك بلطف أو قومي بالتبديل إلى فرشاة أسنان كهربائية مع وضع الحساسية لتنظيف أكثر فعالية.
• اشطفي فمك بغسول للفم لمقاومة العلامات المبكرة لأمراض اللثة مثل نزيف اللثة بشكل أفضل.
• تأكدي من استخدام الخيط مرة واحدة يوميًا على الأقل لإزالة البكتيريا الضارة وتراكم البلاك.
• حافظي على نظام غذائي صحي يتكون من الخضار والفواكه ومنتجات الألبان والحبوب الكاملة. تجنبي الأطعمة التي تسبب زيادة في بكتيريا البلاك مثل الحلوى والكعك والفواكه المجففة.
• تعد المحافظة على الفحوصات الدورية لدى طبيب الأسنان والحصول على تنظيف الأسنان الاحترافي ضرورية لضمان بقاء ابتسامتك صحية وأسنانك خالية من الألم أثناء الحمل.

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

X