اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

شاهد.. منى السابر تحسم الجدل حول صلحها مع ابنتها حلا الترك

منى السابر تحسم الجدل حول صلحها مع ابنتها حلا الترك

حسمت منى السابر والدة الفنانة البحرينية الشابة حلا الترك، الجدل المثار حول صلحها مع ابنتها حلا، وذلك بعد قيامها بتهنئتها بعيد ميلادها، مشيرة إلى أن كل ما قيل حول هذا الموضوع غير صحيح ومجرد تكهنات من البعض. وقالت منى عبر بث مباشر من خلال موقع ”إنستغرام“، إنها لم تضع منشور التهنئة لابنتها في نفس يوم عيد ميلادها ولكن بعدها بعدة أيام، مشيرة إلى أنها مهما ”زعلت“ من ابنتها في النهاية تظل قطعة من قلبها.

أزمة منى السابر وحلا الترك مستمرة





وأضافت أنه بسبب هذا المنشور اعتقد البعض أنه تم الصلح بينها وبين ابنتها، مؤكدة أنه لم يتم الصلح، لكنها تتمنى الخير لابنتها حتى لو لم تعايدها او تتواصل معها، معقبة ”أنا بقول الله يهديها وينور بصيرتها“. كما كشفت المستشارة القانونية ربا الخالد، المسؤولة عن قضية منى السابر عن آخر التطورات في القضية بينهما، موضحة أنه تم تمديد المدة شهر لمنحها فرصة لاستكمال المبلغ المقدر بـ20 ألف دينار بحريني، مضيفة أنه لذلك السبب لم يتم سجنها حتى الآن. وقالت إنه إلى الآن لم يتم اكتمال المبلغ، مشيرة إلى أن أغلب المشاهير الذين سبقوا وأعلنوا عن تقديم مساعدات مادية لم ينفذوا ما قالوه.



يُذكر أن محكمة بحرينية كانت قد قررت حبس منى السابر سنة مع النفاذ، وذلك في القضية الدائرة بينها وبين ابنتها حلا الترك. وبثت السابر مقطع فيديو عبر حسابها في "انستغرام"، أكدت فيه أن الحكم صدر بشكل نهائي ولا بد من تنفيذه، قبل أن تمهلها المحكمة شهراً آخراً لسداد المبلغ أو تنفيذ حكم السجن.

من جهة أخرى، كانت حلا الترك قد ردت على الجدل المثار حول علاقتها بوالدتها، ووجهتْ رسالة أكدت فيها أنها اختارت الصمت في قضية والدتها وتُصرّ على ذلك، لأنها لا تود الحديث عن أمور عائلتها في العلن.

وتابعت حلا في رسالتها أن علاقتها بوالدتها مستمرة، مؤكدة حبها لها، لأن العائلة تأتي دائماً في المرتبة الأولى، وأن الأمور المادية لا تُشكّل لها خلافاً مع والديها؛ لأنها قاصر ولم تبلغ السن القانونية الذي يخّولها التدخل قضائياً في الخلافات المادية وخلافات الحضانة.

 

حلا الترك تحصل على حكم نهائي بسجن والدتها منى السابر لمدة عام

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"