بلس /أخبار

علماء يبتكرون قنبلة سكر تدمر الخلايا السرطانية في ثوان

ابتكر علماء بريطانيون في جامعة إدنبرة، قنبلة من السكر تستغرق ثوانٍ لتدمير الخلايا السرطانية بهدف منع المرضى من الخضوع للعلاج الكيميائي.

وقام العلماء بدمج الجزيء الصغير القاتل للسرطان والمعروف باسم «SeNBD» مع مركب غذائي كيميائي لخداع الخلايا الخبيثة لتتناوله. وفقًا صحيفة «ميرور» البريطانية

وبحسب العلماء فإنه من خلال الدراسة التجريبية على خلايا بشرية وسمك الزرد اتضح أن الأورام السرطانية تحتاج إلى طعام لتنتشر، فتستهلك القنبلة التي بداخلها دواء.

وقال العلماء البريطانيون إن الخلايا السليمة لا تتضرر بالدواء، وهي تعمل فقط ضد الخلايا السرطانية؛ لأنها تنمو بسرعة وتحتاج إلى غذاء أكثر من الخلايا السليمة.

وأوضحوا أنه تم اختبار الدواء على الورم الأرومي الدبقي حتى الآن، وهو أكثر أنواع سرطان الدماغ شيوعًا، لكن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتأكيد ما إذا كانت طريقة آمنة وسريعة لعلاج السرطان في المراحل المبكرة والبكتيريا المقاومة للأدوية

وبين العلماء أنه يمكن للجراح أن يقرر بدقة متى يريد تنشيط الدواء مما يقلل من فرص تدمير الأنسجة السليمة وتجنب الآثار الجانبية مثل تساقط الشعر الناجم عن عوامل أخرى مضادة للسرطان.

وأكد كبير الباحثين البروفيسور مارك فيندريل رئيس قسم الكيمياء الترجمية والتصوير الطبي الحيوي في جامعة إدنبرة: أن هذا البحث يمثل تقدمًا مهمًا في تصميم علاجات جديدة يمكن تفعيلها ببساطة عن طريق الإشعاع الضوئي، وهو آمن جدًا بشكل عام».

X