أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

التوت البري ويؤخر أعراض الشيخوخة

أظهرت دراسة حديثة أن تناول التوت البري يساهم في إطالة العمر وتأخير ظهور أعراض الشيخوخة، بسبب احتوائه على عناصر غذائية مضادة للأكسدة، بحسب ما أوردت صحيفة نيويورك ديلي نيوز الأمريكية.
وأجرى فريق من الباحثين في المعهد الوطني للشيخوخة في بالتيمور مجموعة من الأبحاث على ذباب الفاكهة، تم إطعامها كمية من السكريات مستخلصة من التوت البري خلال ثلاث مراحل من عمرها البيولوجي، تتوافق مع مرحلة الشباب ومنتصف العمر والشيخوخة عند الإنسان.
وبينت النتائج أن الذبابات التي تناولت السكر الحاوي على التوت البري استطاعت أن تعيش مدة أطول بنحو 25% من الذبابات التي تغذت على السكر فقط، كما أنها أبدت نشاط واضح خلال فترة الموافقة لمنتصف العمر بنسبة تزيد بنحو 30% عن المعدل الطبيعي.
وعزا الباحثون ذلك إلى احتواء التوت على مواد كيماوية نباتية تمتلك خواص مضادة للأكسدة تعمل على حماية خلايا الجسم من التلف، وتساعد على إنتاج خلايا جديدة بشكل دائم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X