اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

"ديوا" تدعو الطلاب للمشاركة في "ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية"

"ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية".. الصورة نقلاً عن موقع "الخليج"

دعت هيئة كهرباء ومياه دبي "ديوا"، الجامعات المحلية والعالمية للمشاركة في الدورة الـ 23 من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة "ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية"، حيث سيتمكن الطلاب من عرض مشروعاتهم المبتكرة أمام الزوار من مختلف أنحاء العالم، إضافة إلى المشاركة في مجموعة كبيرة من الندوات وورش العمل المتخصصة التي يديرها نخبة من الخبراء والمختصين والالتقاء بالمبتكرين والمخترعين لتبادل الأفكار والخبرات ومناقشة أحدث التقنيات والحلول في مجالات الاقتصاد الأخضر والمدن الذكية والابتكار والتنمية المستدامة، وذلك حسب "الإمارات اليوم".

هيئة كهرباء ومياه دبي.. الصورة من موقع "الإمارات اليوم"

أهمية معرض "ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية"


- يتيح  للمهتمين مواكبة التطورات المتسارعة التي تشهدها قطاعات الطاقة والمياه والبيئة.

- التعرف إلى تخصصات قطاعات الطاقة والمياه والبيئة الصناعية الجديدة وأحدث الحلول المبتكرة لمواجهة التحديات التي تواجهها.

- يوفر للمبتكرين والمخترعين والمبدعين من طلاب المدارس والجامعات الفرصة لعرض مشروعاتهم الخضراء والمستدامة.

- ترسيخ الوعي لدى الجمهور والزوار حول قضايا البيئة والاستدامة وتعزيز مسؤوليتهم تجاه البيئة واتباع نمط حياة مستدام وتوعية الأجيال الجديدة من طلاب المدارس والجامعات حول أهمية الحفاظ على مواردنا الطبيعية .

- تحفيز الأجيال الجديدة لابتكار حلول جديدة تخدم التحول نحو الاقتصاد الأخضر وإشراكهم في تحقيق التنمية المستدامة التي تضمن التوازن بين النمو الاقتصادي والحفاظ على البيئة.

تنظم "ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية" من قبل هيئة كهرباء ومياه دبي "ديوا"، بتوجيهات من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتحت رعاية الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، ويرى سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي مؤسس ورئيس معرض ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية، أن المعرض يعدّ داعماً أساسيا لأهمية إمارة دبي على الساحة الدولية، كونه من أنجح المعارض المتخصصة في مجالات الطاقة، الكهرباء، المياه، البيئة، النفط، الغاز، والأهم الطاقة المتجددة والنظيفة التي تشهد توجهاً عاماً لاعتمادها في الإمارات والمنطقة ككل.

 

دبي والطاقة المتجددة

مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية


وقد اتخذت دبي بالفعل خطواتٍ اتجاه اعتماد الطاقة المتجددة والنطيفة، مثل إطلاق مشروع "الهيدروجين الأخضر" في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الأول من نوعه في المنطقة العربية والشرق الأوسط، الذي يستهدف إنتاج الهيدروجين الأخضر بالاعتماد على الطاقة الشمسية، ما سيوفير 75% من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050، والعمل على تنفيذ مبادرة دبي للتنقل الأخضر 2030 والتي تهدف لاستخدام وسائل النقل المستدامة.
حيث تمّ تصميم وبناء المحطة الخاصة بإنتاج "الهيدروجين الأخضر"، بتعاونٍ مثمر لهيئة كهرباء ومياه دبي مع "إكسبو 2020 دبي" و"سيمنس للطاقة".