اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أكشاي كومار يشيد بطفل عشر سنوات أنقذ حياة عائلته

أكشاي كومار- الصورة من حسابه على إنستغرام-

أشاد خبير فنون الدفاع عن النفس والممثل "أكشاي كومار" بطفل يبلغ من العمر 10 سنوات، لشجاعته في إنقاذ عائلته من الموت غرقًا، حيث أثبتت سبع سنوات من ممارسة الكاراتيه أنها جديرة بالاهتمام بالنسبة إلى الطفل "شري بهايد" البالغ من العمر 10 سنوات بعدما أنقذ نفسه وعائلته من الغرق من خلال كسر زجاج السيارة.
وبحسب موقع "Times of india" شعر الممثل الذي تدرب على فنون الدفاع عن النفس بما في ذلك الكاراتيه، والكودو، والتايكوندو، والمواي تاي، والعديد من المهارات الأخرى بالفخر عندما استغل الطفل الصغير مهاراته في الكاراتيه التي تدرب عليها لمدة سبع سنوات في مساعدة أسرته.


شجاعة فذّة

أكشاي كومار- الصورة من حسابه على إنستغرام
أكشاي كومار- الصورة من حسابه على إنستغرام


كانت عائلة الطفل عائدة من مدينة مرود عندما انهار جسر كاشيد الضيق على طريق مرود-أليباغ جزئيًا أثناء هطول الأمطار الغزيرة. سقط الجزء الأمامي من السيارة في مياه النهر، وفي غضون ذلك، غمرت المياه السيارة، ولم يتمكن أحد من فتح الباب بسبب الفيضانات الشديدة.
"شري" الذي كان في المقعد الخلفي، استغل وجوده الذهني وركل الزجاج الخلفي بشكل متكرر حتى تحطم. تمكن من الخروج من السيارة. ثم فتح الباب من جهة السائق وساعد والده على الخروج. ثم أنقذ والدته وشقيقه القاصر من السيارة.


كومار يشيد بالطفل على السوشيال ميديا

أكشاي كومار يشيد بالطفل- الصورة من حسابه على تويتر
أكشاي كومار يشيد بالطفل- الصورة من حسابه على تويتر

نشر "كومار" رابطًا لمقال غطى شجاعة الطفل على حسابه علىTwitter ملقيًا الضوء على أهمية الفنون القتالية، كتب فيه: "سبع سنوات من تدريب الكاراتيه ساعد هذا الصبي البالغ من العمر 10 سنوات في إنقاذ عائلته. أحسنت، شري! يثبت إيماني أن فنون الدفاع عن النفس ليست مجرد رياضة، بل هي منقذ حقيقي للحياة."


كومار يدعو لتعلم تقنيات الدفاع عن النفس

أكشاي كومار- الصورة من موقع Bollywood Hungama
أكشاي كومار- الصورة من موقع Bollywood Hungama


هنأ "كومار" الطفل على شجاعته وشجع الناس على تعلم هذه المهارات لأنها يمكن أن تكون مفيدة في حالات الطوارئ.
جدير بالذكر أن "أكشاي كومار" هو مروج كبير لتقنيات الكاراتيه والدفاع عن النفس. يعطي الفضل لفنون الدفاع عن النفس والكاراتيه لجعله الشخص الراسخ الذي هو عليه الآن. كما يدعو الممثل البالغ من العمر 53 عامًا لتعليم تقنيات ومهارات الدفاع عن النفس في المناهج الدراسية حتى يصبح الأطفال شجعانًا ومتطورين.