اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الأميرة شارلين تخضع لعملية جراحية جديدة

الأميرة شارلين- مصدر الصورة  موقع New my royals
الأميرة شارلين- مصدر الصورة موقع New my royals

خضعت الأميرة "شارلين" لعملية جراحية كبيرة حيث تواصل التعامل مع المشاكل الصحية التي جعلتها غير قادرة على العودة إلى موطنها في موناكو لمدة أربعة أشهر تقريبًا. 

وذكر موقع "Royal central" أن الجراحة استغرقت أربع ساعات تحت التخدير في جنوب إفريقيا حيث كانت "شارلين" منذ مايو. وقد نشر قصر الأمير في موناكو تفاصيل العملية التي أجريت في 13 أغسطس 2021.

 

زيارة الأميرة "شارلين" لجنوب إفريقيا 

 

كانت الأميرة "شارلين" تقوم بأعمال الحفظ ومكافحة الصيد الجائر لمؤسستها في جنوب إفريقيا قبل أن تمرض، حيث كان من المفترض أن تستمر زيارتها حوالي 10 أيام فقط. ولكن بعد وقت قصير من وصولها طلبت المساعدة الطبية لأنها كانت تعاني من مشاكل في الأذنين والأنف والحنجرة. اكتشف الأطباء أنها مصابة بعدوى في الجيوب الأنفية، وخضعت منذ ذلك الحين للعلاج وإجراءات أخرى لكنها ما زالت غير قادرة على السفر بالطائرة، مما يعني أنها يجب أن تنتظر للعودة إلى موناكو.

 

الأمير ألبرت والأميرة شارلين مع أبنائهما- مصدر الصورة  موقع New my royals
الأمير ألبرت والأميرة شارلين مع أبنائهما- مصدر الصورة  موقع New my royals

 

"شارلين" تفتقد عائلتها 

 

وقد تحدثت الأميرة "شارلين" في لقاء سابق أجرته في راديو جنوب إفريقيا 702 عن أملها في أن تتمكن من العودة إلى موناكو بحلول نهاية أكتوبر 2021، لكنها لم تناقش أي خطط لإجراء عملية جراحية. كما تحدثت عن مدى افتقادها لزوجها وأطفالها. 

قالت في الحديث: "هذه هي أطول فترة قضيتها في الواقع بعيدًا عن أوروبا وأولادي ... أنا حزينة جدًا لأنني لا أستطيع أن أكون مع أطفالي خلال هذا الصيف في أوروبا." 

ومع ذلك، أضافت أن التهاب الجيوب الأنفية كان خطيرًا للغاية ولا يمكن التعجيل بشفائها فيما وصفت عملية الشفاء بأنها "لعبة انتظار".

 

الأمير جاك والأميرة غابريلا- مصدر الصورة موقع New my royals
الأمير جاك والأميرة غابريلا- مصدر الصورة موقع New my royals

 

زيارة عائلية

 

كان الأمير "ألبرت" والتوأم "جاك" و"غابرييلا"، قاموا بزيارة "شارلين" في جنوب إفريقيا في وقت سابق من هذا الصيف، ومن المقرر أن يسافروا مرة أخرى الأمير في الأيام المقبلة ليكونوا مع "شارلين" وهي تتعافى من الجراحة.