اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

تعيين سمر السلطان كأول سعودية لقيادة مشروع "metaverse" بشركة "Meta"

تعيين سمر عبدالمحسن السلطان لقيادة مشروع ميتافيرس - الصورة من حسابها الرسمي على تويتر
تعيين سمر عبدالمحسن السلطان لقيادة مشروع ميتافيرس - الصورة من حسابها الرسمي على تويتر

تواصل الأستاذة سمر بنت عبدالمحسن السلطان، مديرة الحوكمة للعلاقات الحكومية في ميتا، تحقيق المزيد من الإنجازات، وذلك عقب تعيينها رسميًا لقيادة مشروع الـ«Metaverse»، بشركة «Meta»، فيسبوك سابقًا، وذلك في منطقة الشرق الأوسط، هذا بجانب عملها الأساسي كمديرة لحوكمة الشراكات الاستراتيجية الحكومية في الشركة.


نبذة عن حياة سمر بنت عبدالمحسن السلطان

تخرجت سمر في جامعة الملك فيصل عام 2011، وحصلت على ماجستير في التجارة الدولية من كلية ترينيتي في إيرلندا ودبلوم في إدارة الأعمال في العام 2017 من جامعة فودان في الصين لتثبت شغفها الكبير نحو العلم والعلوم، لتخطو في عام 2018 أولى خطواتها التي ظلت تسعى إليها من خلال عملها في شركة «فيسبوك»، لتكن بذلك أول سعودية تشغل منصب في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

واستطاعت تلك الشابة الطموحة أن تطلق العنان لأحلامها دون وجود سقف يعيقها، وأثبتت ذلك عقب توليها منصب شريكة عملاء في فيسبوك في الفترة من عام 2020 وحتى عام 2021، كما احتلت منصب مسؤولة عن تقديم الاستشارات للشركات المتوسطة والصغيرة في الفترة بين عامي 2018 وحتى عام 2020.

ومن أشهر التغريدات الموجودة على حساب «سمر عبدالمحسن» عبر حسابها الرسمي على تويتر «حلمي بالوصول الى مركز في احد الشركات التقنيه الرائده بدأ من 2010 و اخذ مني سنين. ما كان عندي خطه للاسف، و لكن ما وقفت عند اي عثره. مريت بكثير من العقبات و بتوفيق رب العالين و دعم والدي و المقربين مني مهما اختلفت أساليب الدعم كانت هي المحرك الرئيسي. راح اكتب التفاصيل على فترات».


وقد كشفت سمر في وقت سابق، أنها استطاعت أن تتخطى تلك العقبات بفضل دعم والدها ووالدتها بخبرتهم الواسعة ونظرتهم بعيدة المدى، كما وجهت الشكر والامتنان لخالها، وأكدت أن كل فرد يحتاج للداعمين والملهمين لتقويم المسار.