اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

جيسي عبدو من «بيت سيدتي الزجاجي»: السعودية لها سحر خاص والرياض بيت العرب الكبير

عَبّرت النّجمة اللبنانية جيسي عبدو عن سَعادتها بتواجدها في الرياض خلال حُلولِها ضَيفة كإحدى نجمات «بيت سيدتي الزجاجي»، حيث تَحَدّثت عن أهم أعمالها، وعوامل النجاح لأيّ مُمَثّل؛ مُتَمِّثلة في اختياره لدورها بعناية، بالإضافة لجودة النص الذي على أساسه تَكون القِصّة من أَهم عَوامِل الجَذب، بالإضافة لرؤية المخرج المُمَيّزة في إبراز أَفضَل ما يَمتَلِكه الفنان، مع السخاء بالإنتاج لخروج العمل في أبهى صوره.
كما تَحَدّثت جيسي عبدو عن بَداياتها الفنية، وكشفت عن العديد من أسرار حياتها في حوارنا التالي.

جيسي عبدو في ضيافة سيدتي في بيت سيدتي الزجاجي ببلوفارد رياض ستي - الصورة خاصة بسيدتي


*جيسي نرحب بك في بيت سيدتي الزجاجي من بوليفارد رياض سيتي.. هذه أول زيارة لك للرياض؟

أولاً أنا سعيدة بتواجدي في مدينة العرب الكبرى «الرياض»، وهذه أول زيارة لي بالفعل للرياض وأول مرة أزور المملكة.

*وكيف هو شعورك عند وصولك للرياض، كيف وجدتها؟

هي مدينة رائعة جداً، والسعودية لها سحر خاص وطابع جميل رائع. إذ إنني عند وصولي إلى بوليفارد الرياض ورأيت الناس هنا وجدت تفاعلاً كبيراً وحباً لم أجده في أي مكان آخر، بالإضافة للطاقة الإيجابية والحب للحياة. وبالفعل سعيدة بتواجدي هنا.

جيسي عبدو من أمام بيت سيدتي الزجاجي في موسم الرياض - الصورة خاصة بسيدتي


*بداياتك الفنية كانت بالاسكتشات الكوميدية بـ«بسمات الوطن».. كيف كانت التجربة معك في البدايات؟

البداية كانت بالبرامج الكوميدية، إذ كانت تجربة رائعة جداً وتعلمت كثيراً بالإضافة لتَمَرّسي على المهنة من خلال اسكتشات بسمات الوطن، حيث كان عمري وقتها 17 عاماً، فظللت 8 سنوات بهذا البرنامج، حيث اكتسبت خبرة وشعبية بين الناس، حيث ترك هذ البرنامج ذكرى عطرة بقلبي وخاصة له.

جيسي عبدو من أمام بيت سيدتي الزجاجي في موسم الرياض - الصورة خاصة بسيدتي


*وقوفك أمام الكاميرا بالتأكيد له ذكريات معك، كيف كانت رهبة البدايات؟

بالطبع الكاميرا لها رهبة ولكن عندما يحبها الممثل فتصير الكاميرا تحبه أيضاً، وبعدها تنتهي الرهبة والخوف منها ينعدم.

*ما هي أهم الأدوار التي أديتها من خلال رصيدك الكبير الفني سواء بالدراما والسينما والمسرح، بالإضافة لأهم الأعمال التي تعتزين بتقديمها؟

كل عمل أديته له مكانة كبيرة في قلبي وسحر خاص؛ إذ إن كل عمل أديته أعطيت فيه أفضل ما عندي وبالتالي فأجد أنني أعشقه وأعشق كواليسه، ثم يأتي العمل الذي يليه فتجدني أبذل فيه أقصى ما لدي وما أمتلك من إمكانات فيصير أفضل عملاً، ثم يتوالى العمل الذي بعده وأجد الدور مختلفاً.
لا أستطيع أن أخبرك عن دور واحد كان له عندي حب بقلبي أكثر، بل كل الأعمال التي جسدتها كنت أحبها. وأصارحك القول، الآن بأني لم أقدم شيئاً يستحق بعد.

جيسي عبدو في بيت سيدتي الزجاجي تتصفح عدد سيدتي - الصورة خاصة بسيدتي


*كل شخصية تجسدينها وتعيشين تفاصيلها لفترة، كيف تستطيعين الخروج منها، ومن معايشتها إياك.. فكم من الوقت يتطلب الخروج منها؟

(تضحك) لا أعيشها كثيراً، إذ إني أعيشها بالوقت الحاضر فقط، ثم تنتهي وأخرج منها. فالشخصية التي أجسدها تأخذ مني مجهوداً وتعباً ومشقة نفسية كبيرة، لأنني عندما أؤدي دوراً معيناً فيتطلب مني ذلك صحة نفسية وتكون النتيجة أنني أتعب جسدياً ونفسياً. ولكن في آخر نهار تصوير أخرج من لبس الشخصية وتلبسها، ثم آخذ راحة 3 أيام حتى أخرج منها تماماً.

*ما هي أصعب الأدوار التي أدّيتِهَا وأثّرت فيكِ بشكل كبير، بالإضافة لأكثر الشخصيات سهولة وسلاسة لك؟

أولاً: الأدوار الكوميدية (صعبة جداً)، ولكني أتسلى وأستمتع بأدائها وتصويرها، إذ تأخذ مني مجهوداً جسدياً ونفسياً أيضاً. ثانياً: الأدوار التي فيها دراما مثل دوري في مسلسل «راكان» 8 حلقات، مع النجم السعودي عبد المحسن النمر، فقد تعبت فيه جداً، ولكن عندما عُرِضَ المسلسل لا تتخيلي حجم سعادتي الشخصية وأصفها إليكِ، فقد كانت الشخصية التي أديتها لها حالة خاصة، بالإضافة لمعاناتها من مرض خاص، حيث تعبت فيها جداً؛ لأنها أخذت طاقة كبيرة مني.

*برأيكِ نجاح أي عمل على ماذا يعتمد، هل السيناريو والممثل والمخرج أم شركة الإنتاج؟

كلها مع بعضها «روزنامة» مجمعة. أولاً: لابد أن تكون القَصّة (حُلوة) ومُشَوِّقة، والمخرج الذي سيخرجها لابد أن تكون لديه رؤية وخبرة، بالإضافة لشركة الإنتاج كيف ستنفذها. ثم يأتي دور الممثلين وفريق العمل، كيف سيعطونك أفضل الأداء بالأدوار المكتوبة بالنص، ويقدمونها بشكل احترافي ورائع.

جيسي عبدو من أمام بيت سيدتي الزجاجي بموسم الرياض - الصورة خاصة بسيدتي


*هل هناك ممثلون بعينهم تحديداً تفضلين العمل معهم أكثر من غيرهم؟

صراحة.. كلهم أحبهم، وأود أن أعيد التجربة معهم.

*.. ولكن هذا الجواب دبلوماسياً جداً أكثر؟!

بالفعل حقيقة أحب كل ممثل عملت معهم، وجمعتنا كمياء خاصة.

*مثلت بالعديد من الأعمال الفنية سواء بالأفلام والمسلسلات ثم المسرح، كيف تقيّمين كل تجربة، وما الأحلى بين هذه التجارب؟

بالتلفزيون أقدم قصة حلوة ومميزة تعطينها للمشاهد، ومن الممكن أن تفرضي عليه نفسك.. أما السينما والمسرح فترين فيهما حب الناس لك، وشراؤهم تذاكر لك يدخلون ليشاهدوك ويتفاعلوا مع أدائك ومواهبك.. حقيقة أستمتع أكثر بالسينما والمسرح.




لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي»
ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن»