اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الشيخ السديس: ينبغي أن نغتنم العشر الأواخر بالصلاة وقراءة القرآن والصدقات والإحسان  

الشيخ السديس يلقي كلمة بمناسبة حلول العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك - الصورة من حساب رئاسة شؤون الحرمين على تويتر
الشيخ السديس يلقي كلمة بمناسبة حلول العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك - الصورة من حساب رئاسة شؤون الحرمين على تويتر

ألقى الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، كلمة بعد صلاة العشاء بالمسجد الحرام، مساء الخميس، بمناسبة حلول العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك.

الشيخ السديس يوصي المسلمين بالاجتهاد في العشر الأواخر من رمضان

وفي بداية كلمته، قال الشيخ السديس: "نهنئكم بحلول العشر الأواخر من شهر رمضان، ونسأل الله جل في علاه أن يجعلها عشرًا مباركة، وأن يتقبل منا ومنكم الصيام والقيام، وأن يمن علينا بقيام ليلة القدر وإدراكها، وأن يجعلنا ممن يقومها إيمانًا واحتسابًا، إنه جواد كريم".

وذكر الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، في كلمته، أن "الرسول -صلى الله عليه وسلم- كان يخص العشر الأواخر من رمضان بمزيد من الأعمال الصالحة، حيث كان إذا دخلت العشر الأواخر فإنه يجتهد فيها ما لا يجتهد في غيرها، كما في الصحيحين في حديث عائشة رضي الله عنها أنه عليه الصلاة والسلام كان يوقظ أهله، ويحيي ليله، ويشد المئزر، حرصًا على اغتنام هذا الليالي المباركة".

كما أوصى الشيخ السديس، المسلمين بـ"الاجتهاد في هذه الليالي المباركة بالصيام، والقيام، وتلاوة القرآن، والصدقات والبذل والإحسان، والحرص على الابتهال بالدعاء والتفرغ للعبادة وعدم الانشغال عن هذه الليالي المباركة لاسيما قاصدي المسجد الحرام"، مشيرًا إلى أهمية تعظيم البلد الحرام وقوله تعالى {ذلَك وَمَن يُعَظِّم شَعَائِرَ اَللَّه فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ}.

موعد صلاة التهجد

وفي كلمته، أشار الشيخ السديس إلى أنه تم تهيئة منظومة الخدمات المتكاملة بالمسجد الحرام والبيئة التعبدية الروحانية، فينبغي للمعتمرين والمصلين أن يشغلوا أوقاتهم بالعبادة، كما حذر من التزاحم، وحث أيضًا قاصدي المسجد الحرام بالتعاون مع رجال الأمن والجهات المعنية في التمسك بالتعليمات والتوجيهات والأنظمة ليتعاون الجميع على البر والتقوى والحفاظ على البيئة التعبدية الصحية الآمنة. وعلى صعيد متصل، وجه الشيخ السديس رسالة للمعتكفين بالمسجد الحرام، يوصيهم بتقوى الله والتفرغ للاعتكاف وللعبادة، فقد تم تهيئة جميع الخدمات للمعتكفين. كما أعلن عن موعد صلاة التهجد عند الساعة 12:45 صباحًا، وختم القرآن في صلاة تهجد ليلة 29 من رمضان.

انطلاق خطة الرئاسة للعشر الأواخر من رمضان

وبالتزامن مع بدء العشر الأواخر من رمضان، أعلن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي انطلاق خطة الرئاسة للعشر الأواخر من الشهر الفضيل وسط تكامل منظومة الخدمات المقدمة لقاصدي الحرمين الشريفين وتسخير لكافة الإمكانات البشرية والآلية من أجل راحة قاصدي المسجد الحرام خلال شهر رمضان.

وأكد جاهزية كافة الوكالات والإدارات للعشر الأواخر من رمضان لمحاور الخطة التشغيلية والتي تتضمن في محاورها: تكثيف الخدمات البشرية والتقنية في المسجد الحرام والمسجد النبوي، ومراعاة رفع الإجراءات الاحترازية والطاقة الاستيعابية الكاملة، والمحافظة على سلامة وصحة قاصدي الحرمين الشريفين خلال الموسم. كما تعمل الرئاسة على مواصلة تنظيم عملية دخول وخروج المصلين، وإرشادهم وتقديم كافة الخدمات الميدانية المباشرة للقاصدين، إلى جانب مواصلة أعمال التطهير والتعقيم وتوزيع ماء زمزم وخدمات التوجيه والإرشاد بالاعتماد على الطاقات البشرية والآلية والوسائل التقنية.
يمكنكم متابعة أخبار الأخبار عبر"تويتر" سيدتي"