اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

باحثون يطورون تقنية جديدة تحسّن حركة الروبوتات المنزلية باستخدام WIFi

صورة روبوت يصافح طفلا
روبوت يصافح طفلا - الصورة من موقع Unsplash
صورة روبوت
الروبوتات تساعد الإنسان في كثير من الأمور الصعبة - الصورة من موقع Unsplash
صورة روبوت يصافح طفلا
صورة روبوت
2 صور

تمكّن مهندسون من جامعة كاليفورنيا في سان دييجو، من تطوير تقنية منخفضة التكلفة ومنخفضة الطاقة لمساعدة الروبوتات على تحديد طريقها بدقة في المنازل والأماكن الداخلية، حتى في الإضاءة السيئة، وبدون معالم أو ميزات يمكن التعرف عليها.

وبحسب ما نشره موقع sciencedaily المتخصص في نشر الدراسات العلمية الحديثة، فإن التكنولوجيا تتكون من مستشعرات تستخدم إشارات WiFi لمساعدة الروبوت في تحديد مكانه، وهي طريقة جديدة للملاحة داخل الروبوت، حيث تعتمد معظم الأنظمة على مستشعرات الضوء مثل الكاميرات وأجهزة LiDAR.

وفي هذه الحالة، تستخدم ما يسمى بـ "مستشعرات WiFi" إشارات تردد الراديو بدلاً من الإشارات الضوئية أو المرئية لرؤيتها، حتى تتمكن من العمل في ظروف تكافح فيها الكاميرات وأجهزة LiDAR، في الإضاءة الخافتة والضوء المتغير والبيئات المتكررة مثل ممرات طويلة ومستودعات.

وأشار الباحثون إلى أنه باستخدام الواي فاي، يمكن أن تقدم التكنولوجيا بديلاً اقتصاديًا للـ LiDARs باهظة الثمن والمتعطشة للطاقة.

وسيقدم فريق من الباحثين من مجموعة الاستشعار والشبكات اللاسلكية، بقيادة أستاذ الهندسة الكهربائية والحاسوب بجامعة كاليفورنيا في سان دييغو دينيش بهارديا، أعمالهم في المؤتمر الدولي لعام 2022 حول الروبوتات والأتمتة (ICRA)، الذي سيعقد من 23 وحتى 27 مايو في فيلادلفيا.

وقال بهااديا: "نحن محاطون بإشارات لاسلكية في كل مكان تقريبًا نذهب إليه. جمال هذا العمل هو أنه يمكننا استخدام هذه الإشارات اليومية للقيام بالتوطين الداخلي ورسم الخرائط باستخدام الروبوتات".

وأضاف أديتيا أرون، وهو خبير كهربائي وحاصل على دكتوراه في هندسة الكمبيوتر، والمؤلف الأول للدراسة: "باستخدام WiFi، قمنا ببناء نوع جديد من طريقة الاستشعار التي تملأ الفجوات التي خلفتها أجهزة الاستشعار التي تعمل بالضوء حاليًا ، ويمكنها تمكين الروبوتات من التنقل في سيناريوهات لا يمكنهم التنقل فيها حاليًا".

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر «تويتر» «سيدتي»