اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الإمارات أول دولة خليجية تسجل حالة إصابة بجدري القردة

جدري القردة
جدري القردة - الصورة من bbc

أعلنت وزارة الصحة الإماراتية، اليوم الثلاثاء، رصدها أول حالة لجدري القردة في الدولة وفق السياسة المتبعة لدى الجهات الصحية بالدولة للرصد والتقصي المبكر لجدري القردة.
وذكرت الوزارة، في بيان لها، أن الحالة تعود إلى سيدة تبلغ من العمر 29 سنة زائرة للدولة من غرب أفريقيا وتتلقى العناية الطبية اللازمة في الدولة، وفقاً لما نقلته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية.

طرق انتقال العدوى

وكانت منظمة الصحة العالمية كشفت في بيان جديد لها، عن أن فيروس جدري القردة ينتقل إلى البشر من طائفة متنوعة من الحيوانات البرية، ولكن انتشاره على المستوى الثانوي محدود من خلال انتقاله من إنسان إلى آخر.
تابعي المزيد: سبب جدري القرود وأعراضه.. وبشرى قد تكون سارّة

الفيروس يمكن السيطرة عليه

وأكدت منظمة الصحة العالمية إنه يمكن منع انتشار جدري القردة في بلدان خارج إفريقيا لم يكتشف الفيروس فيها، وحتى الآن تأكد أكثر من 131 حالة إصابة بالفيروس، الذي يسبب طفحاً جلدياً وحمى، وتحقق المنظمة بنحو 106 حالة أخرى لم تؤكد بعد.

وأكدت المنظمة أنه من المتوقع أن يستمر هذا العدد في الارتفاع، لكن الخبراء يقولون إن الخطر العام على عموم السكان حول العالم قليل للغاية.

وينتشر الفيروس في الأجزاء النائية من وسط إفريقيا وغربها، واكتشف حتى الآن في 16 دولة خارج إفريقيا.

وقالت ماريا فان كيركوف، رئيسة فريق الأمراض المستجدة في منظمة الصحة العالمية، في مؤتمر صحافي الاثنين "هذا وضع يمكن السيطرة عليه".


يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر تويتر "سيدتي".