اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

لأول مرة عالميا.. بناء عظام وجه مريض إماراتي بالطباعة 3D في دبي

نموذج لطباعة الوجه - الصورة من الرؤية
نموذج لطباعة الوجه - الصورة من الرؤية
الفريق الطبي أثناء العمليات - الصورة من الرؤية
الفريق الطبي أثناء العمليات - الصورة من الرؤية
نموذج لطباعة الوجه - الصورة من الرؤية
الفريق الطبي أثناء العمليات - الصورة من الرؤية
2 صور

نجح فريق طبي في دبي من كتابة إنجاز طبي عالمي عبر بناء عظام وجه مريض إماراتي مصاب بالسرطان، من خلال استخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد، حيث تعد العمليات الجراحية التي استخدمت الأولى من نوعها عالميا.

وحسبما ذكرت "الرؤية" الإماراتية، فإن إدارة مستشفى الإمارات جميرا في دبي، كانت قد استقبلت شاباً إماراتياً يبلغ من العمر 20 عاماً، بأورام نادرة ومتعدد في الوجه سميت بـ "تكيسات القرنية"، وعلى إثرها أصيب الشاب بتشوه شديد وإعاقة في الكلام والتنفس وإعاقة تناول الطعام بشكل طبيعي.

وقد تم تشخيص الحالة عبر القيام بسلسلة من الفحوص الطبية باستخدام الأشعة المقطعية والتصوير بالرنين المغناطيسي والخزعات، ومن ثم إجراء سلسلة من العمليات الجراحية لاستئصال الورم وإعادة بناء عظام الوجه، وذلك تحت قيادة الدكتور جهاد السخن.

وصرح "السخن" موضحا "تماشياً مع استراتيجية دبي للاستفادة من تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في مختلف نواحي الحياة، استخدمنا لأول مرة تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد لتصميم وطباعة حشوات الوجه من مادة التيتانيوم لإعادة بناء عظام الوجه، وترميم العظام من خلال عدة عمليات جراحية بوجه المريض الذي تعافى بشكل جيد مع تحقيق نتائج جمالية جيدة".

واسترسل "نجاح هذه النوعية من العمليات بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد تفتح الباب لإدخال تقنيات "الوجه المعدني البيولوجي" في إنقاذ حالات التشوهات العظمية الناتجة عن الإصابة بالأورام"، مشيرا إلى أن هذه الحالة الأولى عالميا التي يتم تطبيق تلك التقنيات عليها، باستخدام حشوات من مادة التيتانيوم بهذا الحجم.
 

يمكنكم متابعة أخر الأخبار عبر "تويتر سيدتي"