اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

"أنا وأخي" يحتضن 148 فعالية و450 مشاركا من أصحاب الهمم وأسرهم

فعاليات تستهدف مشاركة أصحاب الهمم - الصورة من حساب وزارة تنمية المجتمع
فعاليات تستهدف مشاركة أصحاب الهمم - الصورة من حساب وزارة تنمية المجتمع

إيمانا بدورها الفعال في دعم أصحاب الهمم أطلقت وزارة تنمية المجتمع برنامج "أنا وأخي" الصيفي، والذي يستهدف مشاركة أصحاب الهمم وإخواتهم وأمهاتهم وأفراد المجتمع بشكل عام، حيث نظمت الوزارة على مدار أسبوعين 148 فعالية ضمت 257 طالباً من أصحاب الهمم في المراكز الحكومية التابعة لها، إلى جانب 72 من إخوتهم وأمهاتهم على أرض الواقع، إضافة إلى 121 شخصاً من الجمهور المستهدف شاركوا في الفعاليات افتراضياً.


فعاليات برنامج "أنا وأخي"

الجدير بالذكر أن فعاليات البرنامج الصيفي أنا وأخي أطلقت في 6 مراكز لأصحاب الهمم تتبع وزارة تنمية المجتمع وهي مركز دبي لأصحاب الهمم، مركز عجمان لأصحاب الهمم، مركز أم القيوين للتوحد، مركز رأس الخيمة لأصحاب الهمم، مركز الفجيرة لأصحاب الهمم، مركز دبا الفجيرة لأصحاب الهمم، وذلك بالتنسيق مع الأولمبياد الخاص الإماراتي ومركز دبي التجاري العالمي، والهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، وهيئة الشارقة للمتاحف، ومجموعة من الجهات على مستوى الدولة.


أهداف البرنامج الصيفي أنا وأخي

- تعزيز مشاركة وانسجام الأخوة في مختلف الحالات.

- توعية أخوة أصحاب الهمم بسبل التعامل مع مختلف الإعاقات.

- التدريب على تقديم الدعم لأخوتهم لتحقيق أهداف المهارات الاستقلالية.

- تقوية العلاقة على مستوى أفراد الأسرة.

- تقديم الدعم النفسي لأصحاب الهمم.

- مشاركة أصحاب الهمم في الألعاب التفاعلية والورش التثقيفية وفعاليات أخرى جذابة.

- التأهيل للحياة الاجتماعية من مبدأ تخفيف العبء على الأم كشريك في تلك العملية.

- تحقيق المشاركة الفعالة من قبل الأخوة نحو أخوتهم.

- التخلص من الآثار السلبية للإعاقة عليهم.

- زيادة عمليات التفاعل مع أصحاب الهمم.

ويعد البرنامج الصيفي "أنا وأخي" برنامجاً توعوياً تدريبياً، يفتح الفرصة أمام الأخوة لمد جسور التعاون والمحبة مع أصحاب الهمم، وتبادل الخبرات والأفكار التي تدعم قضية الإعاقة.
 

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر "تويتر سيدتي"