اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

فوق جبل مرتفع.. أفضل صورة لصلاة عيد الأضحى المبارك

صورة للحرم المكي
مسجد الحرم المكي

رصدت كاميرا أحد المصورين في سلطنة عمان، صورة رائعة لمجموعة يؤدون صلاة العيد على سفح جبل مرتفع، وهو ما جعل الصورة تبدو وكأنها خيالية.

وبحسب ما نشرته الصحف المحلية، فإن الصورة التي التقطها المصوّر ماجد العمري، كانت أثناء صلاة عيد الأضحى المبارك، التي أقيمت في ولاية الجبل الأخضر بسلطنة عمان، ظهر فيها الضباب المنتشر بسبب إقامة الصلاة على سفح الجبل.

وأعلن حساب إذاعة سلطنة عمان الرسمي على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، عن فوز الصورة في مسابقة كانت أعدت لها الإذاعة مسبقًا أطلق عليها "عيدكم مبارك إذاعة سلطنة عمان" في هاشتاج لنشر أفضل صور صلاة عيد الأضحى من خلاله.

وحازت الصورة على إعجاب الكثيرين من مستخدمي موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، حيث انتشرت بطريقة واسعة بين المستخدمين، الذي اعتبروا أن الصورة "خاطفة للأنظار" نظرًا لما تحمله من روعة الطبيعة، حيث تأدية الصلاة في مكان مرتفع تحيطه الأشجار ويكسوه الضباب.

واحتفل المسلمون يوم الجمعة الماضي بعيد الأضحى المبارك، وخرجوا من كل فجّ في شروق شمس اليوم المبارك، لتأدية صلاة العيد في المساجد والساحات والأماكن المخصصة للصلاة، للتكبير والتهليل وبعد ذلك التوجه إلى نحر الأضحية التي سنّ عليها النبي صلى الله عليه وسلم، وكما جاء في القرآن الكريم من تكليف إلى الرسول الكريم بصلاة العيد ثم نحر أضحية وتوزيعها على الفقراء من المسلمين.

وتعتبر الأضحية في عيد الأضحى من السنن المؤكدة، يجب أن يقوم بها كل قادر لديه أبناء، حيث تعتبر هذه الأضحية فداء لأبنائه، وذلك اقتداء بنبي الله إبراهيم، حينما رزقه الله كبشًا كبيرًا يضحي به بدلا من ذبح ولده إسماعيل عليه السلام، بعد أن وضع إبراهيم السكين على عنق ولده إسماعيل وحاول الذبح إلا أن الله تعالى بعث كبشًا من السماء ليضحي به إبراهيم عليه السلام بدلا من أن يضحي بولده إسماعيل.

ورغم أن صلاة العيد سنة وليست من الفرائض، إلا أن المسلمين في كل مكان يتوجهون لتأديتها، لما تحمله من بهجة وسعادة على المسلمين، الذين يحرصون على تهنئة بعضهم البعض بعد الصلاة مباشرة.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر "تويتر سيدتي"