اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

تقنيات تجميلية غير جراحية
الفرق بين PRF و PRP
مكافحة التجاعيد
الـ PRF و PRP فعالتان في شد البشرة
تقنيات تجميلية غير جراحية
مكافحة التجاعيد
2 صور

في عالم العناية بالبشرة، هناك الكثير من التقنيات التي تستهدف علامات التقدم في السن على الجلد وتعيد الى البشرة شبابها وحيويتها ويمنحها توهجاً طبيعياً، في مقدمها تقنية البلازما الغنية بالصفائح الدموية PRP، وتقنية بلازما الفيبرين PRF. فكيف تعمل هاتان التقنيتان، وما الفرق بينهما؟ تابعينا في هذا المقال، حيث نرصد الفرق بين PRF و PRP، وأبرز المعلومات عن هاتين التقنيتين.
تابعي المزيد: فوائد استخدام الزبادي لإزالة الإسمرار وتفتيح البشرة

ما هي تقنية الـPRF؟

العناية بالوجه
                                  ما هي تقنية الـPRF؟
 


الـPRF ، أو ما يُعرف بتقنية بلازما الفيبرين، هي عبارة عن الفيبرين، وهو بروتين غني بالصفائح الدموية، أثبت فاعليته في إعادة الشباب الى البشرة، من خلال تعزيز إنتاج الكولاجين في الجلد ومنح البشرة توهجاً ونضارة. ويحتوي الـPRF على خلايا جذعية ذات إمكانات كبيرة لتجديد شباب البشرة والتخلص من الخطوط الدقيقة والتجاعيد.

ما هي تقنية الـPRP

الـPRP، أو ما يُعرف بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية، هو عبارة عن حقن ترتكز على الصفائح الدموية الخاصة بالمرأة، يتم حقنها بالبشرة بهدف تجديد البشرة وإعادة الشباب إليها عن طريق تحفيز نمو الخلايا الجديدة، وشفاء الأنسجة التالفة.

الفرق بين PRF و PRP

الـ PRF و PRP فعالتان في شد البشرة


الـPRF و PRP، كلاهما عبارة عن تركيزات ذاتية للصفائح الدموية يتم تحضيرها من دم المرأة نفسها التي تريد الخضوع لإحدى التقنيتين وحقنها بالجلد. كما أن الخصائص الموجودة في كلا التقنيتين تجعلهما فعالتين جداً في تجديد البشرة وإعادة الشباب إليها، والأكثر انتشاراً في الوقت الحالي. وعلى رغم تشابه الـ PRF و PRP، إلا أن هناك فروقات عدة بينهما نرصد أبرزها في هذا المقال:
- تنتج تقنية الـPRF في العادة، عدداً أعلى من الصفائح الدموية مقارنة بتقنية الـPRP.
- تطلق تقنية الـPRP المزيد من الصفائح الدموية وعوامل النمو بسرعة أكبر، فيما تطلق تقنية الـPRF الصفائح الدموية وعوامل النمو بشكل أبطأ بعد الحقن.
- تتضمن تقنية الـPRP مضاداً للتخثر لمنع عينة الدم من التجلد أثناء معالجتها. أما في تقنية الـPRF، فيُسمح بتكوين الفيبرين الذي يعد أحد مكونات الجلطات. علماً أن السبب الذي يجعل PRF أكثر فاعلية من PRP، هو أنه يستمر في إعطاء البشرة نضارة حتى بعد الانتهاء من الإجراء.
تابعي المزيد: طرق تغطية علامات التمدد بالمكياج