اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

33 طالبا خليجيا يشاركون في مسابقة الهاكثون لتوظيف الذكاء الاصطناعي في التعليم

مكتب التربية العربي لدول الخليج - مصدر الصورة موقع المكتب
مكتب التربية العربي لدول الخليج - مصدر الصورة موقع المكتب بالنت

يشارك 33 طالباً خليجياً في مسابقة الهاكاثون الخليجي الافتراضي في تطبيقات الذكاء الاصطناعي بتنظيم من مكتب التربية العربي لدول الخليج خلال الفترة من 15 إلى 18 من شهر أغسطس بعد اجتيازهم دورةً مكثفة في المعكسر الخليجي لتوظيف الذكاء الاصطناعي في التعليم العام، التي نظمها المكتب على مدى ثلاثة أسابيع بمعدل ثمان ساعات يومياً تلقوا خلالها تدريبات على ستة مناهج بإشراف متخصصين.

وتسهم المسابقة في نشر تجارب طلاب الدول الأعضاء في الذكاء الاصطناعي في مجال التعليم وإيجاد مجتمعات ممارسة في هذا المجال وبناء الخبرات البينية ونشر مفاهيم الذكاء الاصطناعي وتعزيزها في الدول الأعضاء بالمكتب من خلال نقل أفضل التجارب الدولية المتقدمة في هذا المجال.

مكتب التربية العربية لدول الخليج

مكتب التربية العربي لدول الخليج هو إحدى بذور دول التعاون الخليجي قبل إنشاء مجلس التعاون حيث أنشئ المكتب عام 1975 بنظام أساسي اكتسب صفة الوثيقة الدولية حين وقعه أصحاب الجلالة والسمو قادة الدول الأعضاء المؤسِّسة للمكتب " دولة الإمارات العربية المتحدة، ومملكة البحرين، ودولة الكويت، والمملكة العربية السعودية، وسلطنة عمان, ودولة قطر"، ثم انضمت جمهورية اليمن لعضوية المكتب عام 2002.

وقد تقرر حين إنشاء المكتب أن يكون مقره الرئيس في عاصمة المملكة العربية السعودية " الرياض " حيث تكفلت حكومة المملكة بتقديم كافة التسهيلات، ومنحته السمة الدبلوماسية بموجب اتفاقية المقر الصادرة من مجلس الوزراء والموقعة من مقام وزارة الخارجية مما أسهم في تحقيق المكتب للكثير من الإنجازات، ويعد مكتب التربية العربي لدول الخليج منظمة إقليمية حكومية دولية تعمل في نطاق الدول الأعضاء، وقد جاءت تسميته على غرار مسمى "مكتب التربية الدولي في جنيف" الذي يعمل لخدمة الأعضاء في منظمة اليونسكو. وقد ترسَّخت مكانة مكتب التربية العربي لدول الخليج في ساحة العمل التربوي المشترك في دوله الأعضاء، وامتدت إقليميًّا ودوليًّا مع المؤسسات والمنظمات الدولية، وأصبحت تربطه بها اتفاقيات ومذكرات تفاهم وبرامج وأنشطة مشتركة كما نال عددا من الجوائز الاقليمية والدولية.

وقد تم استحداث أجهزة متخصصة للمكتب في بعض الدول الأعضاء، كما قام المكتب بإنشاء جامعة الخليج العربي عام 1979 لتكون هي المؤسسة التعليمية الخليجية المشتركة الوحيدة، وبذلك تكونت المنظومة التعليمية الخليجية والتي تشمل: ( المركز العربي للبحوث التربوية لدول الخليج، بدولة الكويت - جامعة الخليج العربي ( تعمل تحت مظلمة المكتب باستقلالية إدارية ومالية ) بمملكة البحرين - المركز العربي للتدريب التربوي لدول الخليج. بدولة قطر - المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج، بالشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة ).

ولهذه المنظمة الخليجية التعليمية أهداف نص عليها نظامها الاساسي ترتبط بالتنسيق والتعاون بين الدول الأعضاء وتمتد لتشمل إجراء البحوث وتنفيذ البرامج وإثراء البيئة التربوية وتعزيز المحتوى التربوي العربي.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر