اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

بمناسبة يوم المرأة الإماراتية.. برج خليفة يتزين بكلمة الشيخة فاطمة بنت مبارك

برج خليفة يتزين بكلمة أم الإمارات - الصورة من وام
برج خليفة يتزين بكلمة أم الإمارات - الصورة من وام

تزينت أراضي دولة الإمارات العربية المتحدة أمس باحتفالات يوم المرأة الإماراتية الذي توافق ذكراه الـ28 من أغسطس كل عام، ومن الأماكن التي طالها جانب من الحسن والجمال برج خليفة والذي تزين بكلمة الشيخة فاطمة بنت مبارك "أم الإمارات"، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، التي أطلقتها تزامنا مع تلك المناسبة.

جانب من كلمة "أم الإمارات" يتضمن "في يوم المرأة الإماراتية تحية إكبار وإجلال لأمهات الشهداء، وكل أم إماراتية تربي رجالا وتصنع أبطالا"، وخلال حوارها مع "وام" أكدت الشيخة فاطمة بنت مبارك، أن المرأة عضد مسيرة البناء والتمكين لدولة الإمارات وأيقونة إنجازاتها الوطنية وريادتها العالمية، وخلال حديثها أشارت أم الإمارات إلى أن المرأة الإماراتية استطاعت أن تصنع واقعا ملهما للعالم أجمع.


وتابعت تصريحاتها مؤكدة أنه بدعم الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات، أصبحت تطلعات المرأة الإماراتية لا حدود لها، وطموحها ازداد اتجاه رفعة شأن وطنها وقيادته نحو المستقبل، مسترسلة أن خطاب رئيس الدولة شكل خارطة طريق للمستقبل الذي يرتكز على سواعد أبنائها، وعند سؤالها حول شعار "واقع ملهم.. مستقبل مستدام"، أوضحت أنه بفضل دعم القيادة الرشيدة في الدولة وبعد الإنجازات التي حققتها المرأة الإماراتية على مدار 50 عاما ماضية، ننطلع نحو رحلة 50 عاما جديدة من الإرادة والعمل الجاد من أجل صون مكتسباتنا وتحقيق الاستدامة لإنجازاتنا الوطني.

وأضافت خلال حديثها أن " ما تحقق على أرض الواقع من إنجازات هو ثمرة جهود مضنية وعمل دؤوب كانت المرأة حاضرة وفاعلة بقوة فيه، أما المستقبل فمازال عامرا بالفرص للمرأة الإماراتية كي تحقق المزيد من النجاحات والإنجازات".

واختتمت "أم الإمارات" حديثها مع "وام" موجهة رسالة إلى المرأة الإماراتية تتضمن "مع الانطلاق في مسيرة الـ50 الجديدة، فإننا ندعو كل بنات الوطن إلى الفخر والاعتزاز بكل ما تحقق من إنجازات، والبناء عليه من أجل مواصلة مسيرتنا التنموية والعمل يدا بيد من أجل مستقبل مزدهر مستدام للأجيال القادمة".

وتابعت " أثبتت المرأة الإماراتية أنها أهل لكل ما يلقى على عاتقها من مسؤوليات، وأنها جديرة بثقة القيادة الرشيدة التي تمنحها كافة أشكال الدعم والمساندة، واليوم المسيرة تتواصل والمرأة الإماراتية شريكة في هذه المسيرة التي نصبو خلالها إلى ترسيخ دعائم وطن مزدهر، متقدم، منجز، رائد، لا يرضى إلا بالمركز الأول والريادة العالمية".
 

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر