جمال /أخبار جمال

كبسولات تحول رائحة العرق إلى عطر جذاب

"وداعاً لمزيلات العرق"، شعار رفعته المخترعة الأسترالية لوسي ماكري التي ابتكرت بالتعاون مع عالم عربي كبسولات معطرة تحول رائحة العرق في جسم من يقوم بابتلاعها إلى عطر جذاب.
وأوضحت صاحبة الاختراع أن الدواء الجديد عبارة عن مواد معطرة قابلة للهضم يتم انبعاث رائحتها من خلال عمليات التنفس الطبيعية للجسم البشري، وبمجرد خروج مكوناتها من الجسم تتفاعل مع سوائل الجسم فتصدر رائحة طيبة للعرق، لكن طبيعة الجسد تختلف من شخص لآخر، مما دعاها إلى تغيير كل كبسولة وفقاً لطبيعة الأفراد، لذلك استعانت بالعالم البيولوجي العربي شريف منسي للوصول إلى طريقة سهلة للتعطر من خلال التفاعلات الكيميائية الطبيعية.
وقامت المخترعة بتسويق منتجها عبر الإنترنت، حيث وضعت إعلاناً على موقعها بشأن الابتكار الجديد الذي اعتبرته الأول من نوعه في العالم على أمل أن تتوصل إلى اتفاق مع إحدى الشركات العالمية لتمويل المشروع.
وتعد لوسي ماكري المتخصصة في مجال الموضة وتكنولوجيا الجسم من رواد الابتكارات في عالم التجميل، وتأتي تلك الوصفة التي توصلت إليها متزامنة مع الاتجاه العالمي لاستخدام التكنولوجيا في الأمور الخاصة بالتجميل، حيث تسعى العديد من شركات التجميل إلى التوصل لحلول سهلة تحاكي هواجس الناس بمكافحة علامات التقدم في السن.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X