اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

بالفيديو.. شاب عربي يمارس الدعوة في أمريكا بطريقة جديدة

3 صور

من فضلك هل يمكن أن تسدي إلي خدمة سيدي؟ أريدك فقط أن تستمع لما لدي عبر هذه السماعات فقط خلال 30 ثانية وتخبرني بالذي سمعته وشعورك وأنت تسمعه، طلب لبق بسيط وإن كان غريباً بعض الشيء توجه به شاب يمني الأصل في شوارع الولايات المتحدة الأمريكية التي تضم من المارة مختلف الجنسيات والثقافات والديانات.


وفي الواقع ما كان يحمله الشاب على جهازه المحمول هو آيات من القرآن الكريم كان يعمد لجعل غير العرب والمسلمين يستمعون إليها ليرى إذا كانوا سيتعرفون عليها أم لا، إضافة إلى تأثيرها عليهم، ورصد آرائهم وانطباعاتهم حول التجربة، ثم دعوتهم بعبارة مقتضبة لهذا الكتاب وهذا الدين.
الفكرة كانت جديدة وعفوية ومؤثرة في الوقت ذاته، حيث أن ما تم تصويره وتداوله على موقع التواصل الاجتماعي كان مبهراً ومؤثراً لنا نحن العرب المسلمين، فقد تم تداول المقطع على نطاق واسع جداً مع آلاف المشاركات وعلامات الإعجاب ومئات التعليقات التي أبدت انبهارها بالفكرة وتأثير آيات الله على غير العرب والمسلمين وغير الناطقين بالعربية بهذا الشكل.


فقد رد أحدهم بأن ما سمعه هو الأجمل على الإطلاق وأنه شعر براحة أخدته إلى عالم آخر خلال هذه الثواني المعدودة رغم أنه لم يدرك حقيقة ما سمعه، بل تساءل عنه بشغف، ليخبره الشاب اليمني آدم صالح بأنه القرآن كتاب المسلمين الغير محرف، والذي يهديهم إلى الصراط المستقيم في حياتهم، وهناك من بكى حينما سمعه وتساءل عما إذا كان بإمكانه أن يحصل على هذا الكتاب "القرآن أو المصحف الشريف" .


نتركم مع الفيديو الذي يعد رسالة واضحة داعمة لكون القرآن أعظم كتاب وأعظم مصدر للراحة البشرية والارتقاء الروحي: