سياحة /فعاليات

أكاديمية "بيتا" تحصد أول ثمار مبادرة "ابن بلدك أولى"

في أواخر شهر إبريل -نيسان2015م دشّنت أكاديمية "بيتا" للتعليم والتدريب أول مبادرة سعودية وطنية من نوعها، وتستهدف الشباب والشابات على مستوى المملكة، وتدريبيهم وتأهليهم لسوق العمل السعودي، تحت عنوان "مبادرة إبن بلدك أولى" وبالتعاون مع وزارة العمل.
وقبل أقل من مضي عام على المبادرة، ها هي تجني أول ثمارها، حيث احتفلت أمس (الإثنين 15-2-2016) أكاديمية البترجي للتعليم والتدريب "بيتا"، وبحضور عبد اللطيف النقلى آمين سر مؤسسة حسن شربتلى الخيرية، والدكتور خالد البترجي نائب رئيس مجلس الإدارة، والدكتوره نجوى سالم المدير التنفيذي للأكاديمية، بقطف أول ثمار مبادرة "ابن بلدك أولى" في الحفل الذي تبنّته أكاديمية "بيتا" ومؤسسة الشربتلي الخيرية لخدمة المجتمع، وباشراف من وزارة العمل وصندوق تنمية الموارد البشرية، وتخريج 50 شاباً وشابة في أول برنامج لتدريب الشباب والشابات السعوديات، والهادف إلى توظيف وتوطين وتدريب وتأهيل 5000 شاب وشابة في مختلف القطاعات والتخصصات بنهاية عام 2016م.
بدأ الحفل بآيات من القرآن الكريم ثمّ تحدّث الدكتور خالد بترجي شارحاً أهدافه المبادرة وما حققته فقال: " إن البرنامج التدريبي لتأهيل الشباب السعودي لسوق العمل يأتي ضمن مبادرة "ابن بلدك أولى"، وهي تهدف إلى توظيف الشباب عن طريق التدريب والتعليم على ممارسة العمل في مختلف التخصصات والارتقاء بهم وغرس ثقافة العمل على أرض الواقع، والارتقاء بالمعارف والمهارات الأساسية التي يحتاجها الشباب السعودي لتوفير فرص عمل أفضل من خلالها، وتعزيز شراكة المجتمع مع أكاديمية البترجي للتعليم والتدريب".
ثمّ تحدّث عبد اللطيف النقلى أمين سر مؤسسة حسن شربتلى الخيرية قائلاً في كلمته: "إن مبادرة "ابن بلدك أولى" تعدّ من المبادارت التي تتميّز بالعمل على تدريب الشباب والشابات السعوديات من أجل تهيأتهم لسوق العمل. ومؤسسة الشربتلي لخدمة المجتمع تعمل على الاسهام في خدمة المجتمع من خلال المشاريع والمبادرات المستدامة، والتي تساهم في صنع وتأهيل مواطن سعودي مؤهل لسوق العمل من خلال هذه المبادرة. وهذا يدخل في إطار الاستجابة لنداء الواجب والعرفان لهذا الوطن، وإدراكاً منه لأهمية مساهمة رجال الأعمال في المشروعات الوطنية عموماً".
بعد ذلك قام كل من د. خالد بترجي ود. نجوى سالم وعبد اللطيف النقلي بتسليم شهادت التخرج للمتدربين والمتدربات، ثمّ قدّمت الدكتور نجوى درعاّ لمؤسسة الشربتلي الخيرية تسلمه عبد اللطيف النقلي.
على هامش الحفل تحدّثت المدير التنفيذي لأكاديمية "بيتا" للتدريب والتعليم د. نجوى سالم لـ "سيدتي نت" عن المبادرة فقالت: " نحن نحتفل بتخريج الدفعة الأولى من مشروع المبادرة تحت رعاية مؤسسة السيد حسن عباس شربتلي الخيرية لخدمة المجتمع. وتمّ اليوم تخريج 50 متدرباً ومتدربة في البرنامج التدريبي الأول للتدريب والتأهيل والتطوير للشباب السعودي، والذي استمر على مدار ثلاثة أشهر متواصلة".
وأضافت عن أهمية المناسبة قائلة: "إن الدعم والرعاية المتواصلين من مؤسسة السيد حسن عباس شربتلي الخيرية لخدمة المجتمع، متمثلة بسعادة المشرف العام الأستاذ عبد اللطيف عبد الله النقلي، لبرامج خدمة المجتمع، وكذلك المبادرات الأخرى في الاكاديمية، مما يدل على استجابتهم لنداء الواجب والعرفان لهذا الوطن، وإدراكاً منهم لأهمية مساهمة رجال الأعمال والقطاع الخاص في الخدمة المجتمعية الوطنية. وتنبع أهمية المناسبة من كونها تطبيق عملي لتحقيق الرؤية الجديدة للأكاديمية، والتي تحمل شعار تحقيق الريادة العالمية من خلال الشراكة المجتمعية. وكم أنا سعيدة بتحقيق رؤية المجموعة ودورها في خدمة المجتمع".
*كيف مكن تلخيص أهداف برنامج المبادرة؟
- إن البرنامج ساهم في تدريب وتأهيل وتطوير الشباب السعودي للدخول إلى سوق العمل، ومواجهة التحديات والصعوبات وتذليلها لهم، ويعدّ البرنامج التدريبي لإعداد المتدربين وتأهيلهم لضمان الاستقرار الوظيفي ومستوى تعليمي وتأهيلي عالي، حيث ركز البرنامج التدريبي على جانبين. الأول، تقديم المعلومات الحديثة المتعلقة بالمهارات الأساسية، والتي تساعد في بناء شخصية المواطن وتنمي قدراته الذهنية وترفع من كفاءته. والجانب الثاني ركّز على تقديم برامج اللغة الإنجليزية، وبرامج الحاسب الآلي الأساسية لاحتياج سوق العمل. وهو أول البرامج المتخصّصة في هذا المجال، الذي يقدّمه بيت خبرة سعودي مؤهّل، وهي أكاديمية البترجي للتعليم والتدريب، من خلال كفاءتها ومدربيها وبرامجها المتميزة.
وقد صمّم البرنامج التدريبي على شكل ورش عمل تفاعلية، يعقبه تطبيق عملي، مما يمنح المتدرب فرصة الاستفادة بشكل كبير من المادة العلمية، كذلك القدرة على طرح وجهة نظره والصعوبات التي تواجهه في الميدان، مما يجعله يستفيد بشكل فاعل من تواجد المدربين الأكفاء.
* وماذا عن المرحلة الثانية من البرنامج؟
- البرنامج التدريبي في مرحلته الثانية سيكون بتصميم جديد ورؤية جديدة نتطلع من خلالها للوصول إلى التخصّصية الاحترافية، كلٌّ حسب مجال عمله وتخصصه وكفأته العلمية. وتهدف المرحلة الثانية إلى صناعة قياديين متخصّصين مؤهلين لإدارة مختلف الأعمال المناطه بهم، من خلال البرنامج التدريبي في مرحلته الثانية، والتي ستطلق بأذن الله تعالى هذا العام برعاية كريمة ودعم من مؤسسة السيد حسن عباس شربتلي الخيرية لخدمة المجتمع، خاصة أن مبادرة "ابن بلدك أولى" تسعى إلى جذب مجموعة متنوعة من الشركاء للمساعدة في تطوير جدول أعمال ناجح لدعم توظيف وتدريب وتأهيل السعوديين، وزيادة الأعمال والمشاركة المدنية، وإتاحة المجال أمام الشباب للوصول إلى رؤوس الأموال والأسواق، والمشاركة والإنخراط في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
X