اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

حسين الجسمي يُفطر مع الأيتام وينثر الفرحة على وجوههم

حسين الجسمي خلال الإفطار مع الأيتام
حسين الجسمي خلال الإفطار مع الأيتام
حسين الجسمي خلال الإفطار مع الأيتام
4 صور
ساهم الفنان الإماراتي د. حسين الجسمي "السفير فوق العادة للنوايا الحسنة" في زرع الإبتسامة والفرحة على وجوه الأطفال الأيتام، عندما قام بحضور مائدة الإفطار التي أعدتها لهم مدينة "عالم فيراري" وقام بتناول فطوره الرمضاني معهم على طاولة واحدة، وذلك بجزيرة "يـاس" في إمارة أبوظبي، وتبادل معهم الأحاديث المتنوعة، وشارك في إحتفالية أعدت لأحد الطلاب اليتامى بمناسبة حصوله على مركزاً متميزاً في الثانوية العامة.
وأبدى الأطفال الأيتام التي ترعاهم هيئة الهلال الأحمر الإماراتي فرحة كبيرة بحضور ومشاركة الجسمي في إفطارهم الخيري، الذي أعرب عن فرحه بهم وفرحتهم به، قائلاً: "بركة رمضان ولمته اليوم كانت عائلية عندما أفطرنا مع أبنائنا وبناتنا الأيتام.. فرحنا بهم وفرحوا بتواجدنا في عالم فيراري"، مؤكداً فرحته الحقيقية دائماً تأتي عند مشاركته في الأعمال الإنسانية والخيرية التي يلامس بها المحبة المتبادلة بينه وبين الجمهور في جميع المناسبات، لأنها من أهم مبادىء رسالته الإنسانية.