اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

حاج يقابل أخاه بعد 20 عاماً

حاج فلسطيني يقابل أخاه بعد 20 عاماً
غادر الحاج الفلسطيني تحسين محمد الوادية، أحد ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة من ذوي شهداء فلسطين، البالغ من العمر 65 عاماً المدينة المنورة عقب أداء مناسك الحج حاملاً معه أجمل الذكريات بعد أن قابل أخاه بعد 20 عاماً من الفراق.
وكان الحاج تحسين طيلة رحلة الحج "قلبه في مكة وعيناه على المدينة"، حيث يقيم أخوه الأكبر هناك، ويرصد اللحظات، ويعد الخطوات، ويبتهل إلى الله بدعوات خالصة بأن يتحقق حلمه برؤية أخيه بعد أن افترقا قبل 20 عاماً.
يقول الحاج تحسين: "في المدينة المنورة حيث المحطة الثانية للحجاج الفلسطينيين من ذوي الشهداء، تفاجأت برؤية شقيقي وابنه وأحفاده، ولم يسبق لي رؤيتهم من قبل، فاجتمع شمل العائلة هنا في المدينة المنورة في خير شهور الله، فكيف يصف لساني هذه النعمة والفضل من الله عز وجل، فالكلمات تعجز عن التعبير لوصف هذه المشاعر الجياشة حين اجتمعت بعائلتي، فبنعمة من الله سبحانه وتعالى، ثم بفضل مكرمة الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، حفظه الله، التقيت شقيقي، واتصل رحمنا بعد 20 عاماً من الفراق".