أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مراهق ينتحر بسبب رسالة نصية

" تايسن بنز"

من الطبيعي وفي هذا العصر أن يصبح لدى ابنك المراهق أصدقاء سواء في الواقع أو من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، ولكن يجب أن تكوني حريصة على متابعة أصدقائه، ومعرفة أخلاقهم ومتابعة مواقفهم وتصرفاتهم؛ لأن وجود صديق أو صديقة على درجة من الاستهتار قد تفقدك ابنك دون أن تشعري، خاصة أن الأبناء في سن المراهقة يكونون سريعي التأثر ومتهورين، ولعل هذه الحادثة التي رصدتها "سيدتي وطفلك" تكشف لك جانباً مهماً يجب مراعاته وملاحظته بخصوص علاقات أولادك مع أصدقائهم وزملائهم ومدى تعلقه بهم.
فقد أقدم " تايسن بنز" وهو في عمر 11 سنة على شنق نفسه حين وصلته رسالة نصية تفيد بانتحار صديقته وهي في سن 13 سنة، ثم تبين لاحقاً أن الصديقة، هي التي قامت بهذه المزحة حيث أرسلت له الرسالة من رقم آخر، وقد تم توقيف الفتاة التي ستحاكم بتهمة سوء استخدام مواقع التواصل وذلك بالسجن لمدة 6 أشهر إلى جانب، إضافة لاستخدام التكنولوجيا لارتكاب جريمة وتحاكم عليها بالسجن لمدة سنة.

والدة "تايسن بنز" أخبرت "واشنطن بوست" أن ابنها بقي 3 أسابيع في المستشفى قبل أن يتوفى أخيراً، وأضافت الأم أن ابنها في ذلك اليوم عاد من المدرسة سعيداً، ولم تبد عليه علامات التوتّر وكان يمارس حياته الطبيعية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X