فن ومشاهير /مشاهير العالم

زلّات لسان الأمير فيليب بين الإحراج والإهانة.. تعرفوا الى أشهرها!

الأمير فيليب
مع الأمير هاري
مع الملكة اليزابيث بين الأمس اليوم
الأمير فيليب وزوجته ملكة بريطانيا
الأمير فيليب مع الملكة اليزابيث

ستة عقود أمضاها الأمير فيليب Philip مع زوجته ملكة بريطانيا اليزابيث الثانية Elizabeth ساعياً الى الحفاظ على مجد العرش ومكتفياً بأدوار الشرف، ليضمن بذلك لقب "آخر أزواج الملكة" لثلاثة أجيال بفضل أبنائه وأحفاده.

"زوج الملكة" الرصين "زلّ لسانه في أكثر من مناسبة رسمية، واليكم أبرز المواقف التي اعتبرت مُحرجة أو مهينة:

- في العام 1967 رد الأمير على سؤال عما إذا كان يرغب في زيارة موسكو للمساعدة في تهدئة توترات الحرب الباردة قائلاً: "نعم، أرغب جداً في الذهاب إلى روسيا، رغم أن الأوغاد قتلوا نصف أفراد أسرتي".

- خلال زيارة للصين في ثمانينات القرن الماضي، حذر الأمير الطلاب البريطانيين قائلاً: "عيونكم ستصبح ضيقة مثل عيون الصينيين إذا مكثتم لفترة طويلة".

- في العام 1993 قال فيليب لمواطن بريطاني قابله في المجر: "لا يمكن أن تكون قد أمضيت وقتاً طويلاً هنا فليس لديك كرش".

-خلال زيارة لأوبان في اسكتلندا عام 1995 سأل معلماً لقيادة سيارات: "كيف تبقي السكان المحليين بلا خمر وقتاً كافياً لاجتياز اختبار القيادة؟".

الملكة إليزابيث لم تذهب الى المدرسة.. وأسرار أخرى لا تعرفونها!

- في العام 1999 وخلال جولة بإحدى الشركات في ادنبره باسكتلندا شاهد صندوق كهرباء أسلاكه موصولة بشكل غير سليم فقال: "يبدو كأن هندياً وصل أسلاكه".

- في العام 1999 سأل فيليب اللورد جون تيلور من واريك، وهو بريطاني وأصوله من جاميكا، قائلاً: "من أي جزء بدائي من العالم جئت"، فرد تيلور قائلاً "من برمنغهام". (برمنغهام هي مدينة انجليزية).

- في العام عام 1999 قال لمجموعة من الصم يقفون قرب فرقة موسيقية تعزف على الطبول في ويلز: "صم؟ إذا كنتم تقفون على هذه المسافة القريبة فلا عجب أن تكونوا صماً".

من "مليّن" حذاء الملكة الى حارس الطوابع البريدية.. تعرفوا الى أغرب الوظائف في قصر باكينغهام!

- في العام 2001 قال لفتى يبلغ من العمر 13 عاماً ويطمح أن يكون رائد فضاء عندما يكبر، إنه بدين جداً بما لا يتناسب مع أن يكون رائد فضاء.

- في جولة في أستراليا عام 2002 سأل فيليب أحد السكان الأصليين عما إذا كانوا ما زالوا يرشقون بعضهم بعضاً بالرماح.

 

الأمير فيليب مع الملكة إليزابيث الثانية في شبابهما

 

 

 

 

 

 

 

الأمير فيليب يتقاعد من مهامه الرسمية

 

 

 

 

 

 

 

 

زلّات لسان الأمير فيليب تتأرجح بين الإحراج والإهانة

 

 

 

 

 

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X