لايف ستايل /سياحة وسفر

كيت ميدلتون في زيارة إلى متحف "فوندلينغ" بلندن

كيت ميدلتون Kate Middleton التقت الأطفال، الذين كانوا أفادوا من برامج التعليم والتوعية داخل متحف "فوندلينغ" بلندن
"ديكورات" متحف "فوندلينغ" الداخلية تعود إلى القرن الثامن عشر
كيت ميدلتون Kate Middleton والأطفال داخل متحف "فوندلينغ"
متحف "فوندلينغ" يضمُّ أعمالًا فنيَّة لفنَّانين البريطانيين من القرن الثامن عشر
كيت ميدلتون Kate Middleton في جولتها على المشفى، داخل متحف "فوندلينغ"
البناء الخارجي لمتحف "فوندلينغ"
لقطة في متحف "فوندلينغ"
دوقة كامبريدج كيت ميدلتون Kate Middleton
هدايا من كيت ميدلتون Kate Middleton للأطفال، في متحف "فوندلينغ"

زارت دوقة كامبريدج كيت ميدلتون Kate Middleton أمس (28/11/2017) متحف "فوندلينغ" في لندن، وحملت هدايا لأطفال كانوا أفادوا من برامج التعليم والتوعية داخل المتحف. كما ألقت كيت ميدلتون نظرة على الجانب التاريخي من المشفى داخل متحف "فوندلينغ"، وهو المشفى الأوَّل في إنجلترا للأطفال المُشرَّدين، وكان أسَّسه توماس كورام في سنة 1739.

إلى المشفى، يضمُّ متحف "فوندلينغ" في لندن أعمالًا فنيَّة لفنَّانين بريطانيين في القرن الثامن عشر، ومن بينهم: ويليام هوغارث وتوماس غينسبورو وجوشوا رينولدز ولويس فرانسوا روبيلياك وإيما براونلو. وهو يتيح  للزائرين رؤية الأثاث والصور الفوتوغرافيَّة وغيرها من المواد التابعة لمشفى "فوندلينغ" للأطفال المُشرَّدين. واللافت أنَّ ثمة قطع نقديَّة ومجوهرات وقصائد مُقدَّمة من أمَّهات هؤلاء الأطفال، ومعروضة في المكان.
تعود الديكورات الداخليَّة لمتحف "فوندلينغ" إلى القرن الثامن عشر، وهو يحوي غرفة للاجتماعات، التي كانت تجرى فيها مقابلات مع الأمَّهات اللاتي يعتزمن التخلِّي عن أطفالهن. وتضمُّ الغرفة اليوم العديد من الصور والأثاث، بالإضافة إلى وجود معرض الصور. وفي الطبقة العلويَّة من متحف "فوندلينغ" تُعرض مجموعة جيرالد كوك هاندل عن المؤلِّف الموسيقي جورج فرديريك هاندل ومجايليه، والتي تشمل مخطوطات وكتب موسيقيَّة.

شاركونا تعليقاتكم...

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X