أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أمير جازان يتابع ملف الحوادث المرورية

جازان
أمير جازان.. الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز آل سعود
عقب حوادث الطرق المروعة والتي راح ضحيتها العديد، صرّح المتحدث باسم إمارة جازان، علي بن موسى زعلة، بأن أمير المنطقة الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز وجَّه فرع وزارة النقل وأمانة المنطقة وإدارتي المرور وأمن الطرق، بضرورة تطوير ورفع كفاءة الطرق داخل وخارج المدن، والحسم في تطبيق الأنظمة والتعليمات بحق المخالفين والمستهترين؛ حفاظًا على سلامة الأرواح والمركبات.

وأكّد زعلة أن ملف الحوادث المرورية يحظى باهتمام ومتابعة الأمير محمد بن ناصر منذ سنوات، حيث سبق بحث ومناقشة الموضوع في بعض دورات مجلس المنطقة وفي اجتماعات الأمير مع المسؤولين بالجهات المختصة.

وأبدت إمارة جازان انزعاجها الشديد وأسفها البالغ لاستمرار وقوع الحوادث المرورية المروّعة، معربةً عن مواساتها لأسر الضحايا من المتوفين وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين.

يشار إلى أن منطقة جازان شهدت مؤخرًا حادثين مروعين، الأول على طريق الكدمي – هروب، والذي أدى لمصرع أم وأبنائها الستة بسبب الحفر الموجودة في الطريق، والثاني على طريق الصوارمة – مضايا، وأودى بحياة سبع نساء من عائلة واحدة إثر اصطدام مركبتهن بقلاب، وصرح أحد أقاربهم بأن الطريق يتكون من مسار واحد وبه تشققات ويفتقر للإنارة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X