فن ومشاهير /أخبار المشاهير

كيف حوّلت روتانا ونجومها ختام "فبراير الكويت" الى "تراند" عالمي؟

فبراير الكويت
فبراير الكويت
فبراير الكويت
فبراير الكويت
فبراير الكويت
فبراير الكويت
فبراير الكويت
فبراير الكويت
فبراير الكويت
فبراير الكويت
فبراير الكويت
فبراير الكويت
فبراير الكويت

بنجاح كبير، أسدل الستار مؤخرا عن حفلات مهرجان "فبراير الكويت" التي أقامتها شركة "روتانا للصوتيات والمرئيات" بالتعاون مع مركز "عبد الله الرويشد"، على مسرح "مركز الشيخ جابر الاحمد الثقافي" في الكويت. وجاء مسك الختام مع سهرة طربية بامتياز، حوّلت صدى " #فبراير_الكويت " تلك الليلة، الى "تراند" عالمي داخل الكويت، وفيها أجمع "فنان العرب محمد عبده" و"نجمة مصر انغام "، وهي السهرة الثالثة التي تجمعهما سويا، بعد ان كانا قبل ذلك قد غنيا معا في الكويت والبحرين، ليحمل هذا اللقاء الجديد شعار :"الثالثة.. ثابتة" على جميع الأصعدة ، التنظيمية والغنائية والجماهيرية. بدأت أنغام الحفل بفقرتها التي أمتعت من خلالها الحضور برومنسيتها وأغاني الشجن التي قدمتها، وأهدت من خلالها الجمهور الكويتي اغنية "بحبك وحشتيني". وفي الكواليس، التقت أنغام بعد ختام فقرتها مع المطرب محمد عبده، والأستاذ سالم الهندي الرئيس التنفيذي لشركة "روتانا للصوتيات والمرئيات" لأجل التقاط الصور التذكارية، هذا قبل ان تودّع المكان ويبدأ "فنان العرب" فقرته الحافلة بمجموعة من اغاني تاريخه الفني الكبير. وكان محمد عبده الذي وصل المكان برفقة نجله الصغير خالد، قد حظي بحفاوة إستقبال أ.سالم الهندي المشرف على حفلات "فبراير الكويت" ، والذي كعادته يحرص بنفسه على استقبال ووداع جميع الفنانين المشاركين في هذه الحفلات التي يتواجد بها كونه صمام أمان الحدث والمشرف عليه ، الأمر الذي اعتاد عليه النجوم في حفلات روتانا. وفي الحفل، أحب أن يمازح "أبو نوره" الجمهور، فقال لهم ليثير حفيظتهم: أهدي حبيبتي اغنية "أيوّه".

 

 

 

 

 

 


وكان قد سبق الحفل الختامي لـ "فبراير الكويت" بأسبوع سهرتان مميزتان، الأولى جمعت "أصالة الغناء" أصالة نصري و"فارس الأغنية الخليجية" عبد الله الرويشد، وفي حفل آخر اجتمع "نبض الكويت" نبيل شعيل و"برنس الغناء" ماجد المهندس. وعن الحفل الاول، صرّحت أصالة عند استقبال الجمهور لها قائلة: "أحس أني اليوم سأدخل التاريخ من خلال "فبراير الكويت"، حيث أقدم في حفلي مع الفن الشعبي الكويتي وفرقة حمد بن جاسم فقرة غنائية، ستكون أهم شيء قدمته في حياتي". وعن ملاقاتها الجمهور الكويتي في "فبراير الكويت" : "الكويت، شعبها يحب السعادة والحياة ، أدام الله أيامهم أعياداً ، وبصراحة سعدت بحفلي مع روتانا في "فبراير الكويت"، ولا عجب أن قلت أن الكويت هي مصدر السعادة لكل العالم العربي". وبعد انتهاء فقرة أصالة ، عاش الجمهور ساعتان تقريبا من الإبداع مع "سفير الأغنية الكويتية" عبد الله الرويشد، الذي بدأ فقرته بأغنية "وينك"، وأتبعها بأجمل اغانيه ، لكن المفاجأة جاءت بعد الأغنية الثالثة عندما استدعى أصالة ، ليقدم الرويشد معها دويتو لأحد أجمل روائع المطرب الكبير الراحل أبو بكر سالم تكريماً له، عبّرا بعدها أصالة والرويشد عن تقديرهما لبعضهما البعض، وسعادتهما بتفاعل الجمهور مع إطلالتهما المشتركة.

 

 

 

 

 

 


وفي الحفل الآخر، إفتتح نبيل شعيل السهرة وتألق وهو يغني أغاني ألبومه الجديد: عالم أحبابي، سرينا مع سحاب الشوق، منطقي، وقف شويه، سرينا، إضافة لمختارات مما سبق وقدمها عبر مشواره. واختتم المطرب ماجد المهندس الحفل بعد ان أستقبله الجمهور بتصفيق وترحاب كبيرين، ليشدوا : فهموه، انا بلياك، تناديك، الدنيا دواره وغيرها.. وكان ماجد الذي وصل المكان برفقة الشاعر فائق حسن والملحن المغني محمد بو دله وتوجه مباشرة الى المسرح، التقى بعد انتهاء فقرته بأهل الإعلام الذين كانوا بانتظاره. وتلقى ماجد في الكواليس التهنئة على تحقيق أغاني البومه الجديد "الدنيا دواره" نسبة مشاهدة إجمالية عبر "روتانا يوتيوب" تفوق للان 35 مليون مشاهدة.

 

 

 

 

 

 

 

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X