أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

فيديو: قالت "أنا سعيدة" في بث مباشر.. ثم قضت في تحطّم طائرة أريزونا الأمريكية

العارضة التي قضت في تحطّم طائرة أريزونا الأمريكية
Mariah Sunshine Coogan
العارضة Mariah Sunshine Coogan
النيران تشتعل في الطائرة

لم تكن تعلم عارضة الأزياء ماريا صنشاين كوجان Mariah Sunshine Coogan أن هذا الفيديو هو آخر ما ستبثه عبر حسابها على انستقرام، وأن الطائرة التي كانت تستقلها برفقة 5 أشخاص آخرين ستسقط وتودي بحياتهم جميعاً.

حسب صحيفة The Daily Mail البريطانية، تمكنت عارضة الأزياء الأمريكية ماريا من توثيق لحظاتها الأخيرة وبثت تسجيل فيديو للآلاف من متابعيها على انستقرام، ليتبين سريعاً أنه يحتوي على آخر لحظة وآخر كلمة في حياتها.


وكانت ماريا في طائرة خاصة صغيرة تبث الفيديو قبل ثوانٍ معدودة من تحطم الطائرة فوق ملعب للغولف بولاية أريزونا الأمريكية.

وقد أدى الحادث إلى مقتل كافة ركاب الطائرة، البالغ عددهم 6 أشخاص، وبينهم ماريا.

وكان آخر ما قالته ماريا في الفيديو جملة "أنا سعيدة"، قبل أن تقوم بتحويل التصوير الى بقية الركاب في الطائرة الصغيرة الخاصة والذين يبدو أنهم جميعاً مجموعة من الأصدقاء وكانوا في رحلة.

واكتشف متابعو عارضة الأزياء الشهيرة، أن أجواء الفرح التي ظهرت في الفيديو قبل أن ينقطع التصوير والبث بشكل مفاجئ، كان سببه تحطم الطائرة وسقوطها، وأن ما كانوا يشاهدونه لم يكن إلا اللحظات الأخيرة في حياة ماريا والأشخاص الخمسة الآخرين الذين كانوا يرافقونها.

الطائرة التي تحطمت كانت من طراز (PA-24) وهي مملوكة لرجل الأعمال المعروف جيمس بيدروزا (28 عاماً) وهو مالك نادٍ ليلي شهير في لاس فيغاس يُدعى "ميراج"، وكان من بين ركاب الطائرة الستة الذين قتلوا في الحادث.

وبثت ماريا الفيديو لمتابعيها على إنستغرام، الذين يزيدون عن 30 ألف شخص تحت هاشتاغ #VegasLetsGo.

X