أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

جامعة نورة تفتتح برامج أكاديمية في الضيافة والفندقة بكلية المجتمع

جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن

استحدثت جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن ثلاثة برامج نوعية في كلية المجتمع، هي: إدارة الضيافة، فن الطهي، وإدارة المنشآت. وتهدف البرامج إلى إعداد خريجات متميزات من حيث التأهيل العلمي والمعرفي والمهني في مجال الضيافة والفندقة عبر تطوير القوى العاملة الوطنية من الإناث في مجال السياحة وإدارة الضيافة لتلبية الطلب على هذه الصناعة في السعودية، وسد الفجوة بين العرض والطلب في هذه التخصصات بالخريجات المؤهلات مهنياً وفنياً وإدارياً، كذلك رفع جودة السياحة الوطنية وإدارة المرافق والضيافة من خلال تنمية الموارد البشرية لدعم توطين المعرفة والمهارات، والإسهام في التدريب والتعليم وتنمية المجتمع من خلال ما يتوفر من إمكانات مادية وبشرية، إضافة إلى بناء قدرات الخريجات على التعامل مع مختلف المتغيرات والتطورات والمواقف في مجال التخصص.
وقالت الدكتورة منيرة المقرن، عميد كلية المجتمع: إن الجامعة تسعى من خلال الكلية إلى تأهيل وتدريب الطالبات عبر برامج الدبلوم التي تتمحور حول الموضوع بشكل رئيس، وتركز على مهارات محددة لازمة للطالبة عن طريق ثلاثة برامج أكاديمية، تتمتع بالمرونة، والمهارات المهنية، وقصر زمن الدراسة، ما يسهم بشكل كبير في سد الحاجة والطلب المتزايد للمواطنين.
وذكرت المقرن، أن هذه البرامج ستسهم في دعم عدد من المجالات، منها الوظائف الإشرافية والإدارية، وعمليات تشغيل قطاع الغرف، وعمليات تشغيل قطاعي إنتاج وخدمات الأغذية والمشروبات، وعمليات تشغيل القطاع المكمل لإدارة الأغذية والمشروبات، وعمليات تشغيل إدارات الفنادق، والمستشفيات، وشركات النقل الجوي والبحري.
وقالت المقرن: إن الجامعة عقدت اتفاقية مع مركز التدريب الوطني لإدارة المنشآت والضيافة "فهم"، تقضي بأن يقدم "فهم" البرامج المستحدثة في مجال الضيافة والفندقة، ودعم البرامج الأكاديمية في المجال نفسه، وتدريب طالبات الكلية في قسم الضيافة والفندقة، وتوظيف 30% منهن، كما يجري العمل على توقيع اتفاقية مع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في مجال تبادل الدراسات والإحصاءات في مجال السياحة والفندقة، ودعم الباحثات والبحث العلمي في المجال نفسه، إضافة إلى عدد من البنود الأخرى التي تخدم الطالبات في المجال.
وكشفت المقرن عن شروط القبول التي حددتها الجامعة، من أبرزها أن يكون لدى الطالبة حد أدنى من أساسيات اللغة الإنجليزية، حيث إن لغة البرنامج هي الإنجليزية، مشيرة إلى أن البرنامج يعتمد النظام الفصلي في الدراسة، ويحتوي على 68 ساعة معتمدة للمقررات, تتضمن الوحدات الدراسية الإلزامية والاختيارية، وتستطيع الطالبات إنجاز البرنامج خلال أربعة فصول دراسية.
وتأتي هذه البرامج لتواكب الطبيعة التطورية المستمرة في كلية المجتمع التي تأتي تبعاً لاحتياجات المجتمع إلى التخصصات المهنية، والطموح إلى تحقيق ما هو مرجو منها، من تأهيل وتدريب للطالبات ليصبحن وقود التطور المنشود لتحقيق "الرؤية السعودية 2030"، وتعزيزاً لغايات الجامعة الاستراتيجية التي تتمثل في تقديم برامج مبتكرة مبنية على أحدث البحوث العلمية، وأفضل الممارسات التي تتعلق بحاجة سوق العمل، والريادة، والأخلاق المهنية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X