أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

في لبنان.. مقتل إبن الـ 20 عاماً بسبب "المونديال"!

محمد زهر
الضحية محمد زهر

قتل الشاب اللبناني محمد زهر ليل أمس في ضاحية بيروت الجنوبية على يد جاره في الحي حسين خضر بريطع وذلك باستخدام سكين سدد طعنة منها الى قبل محمد البالغ 20 عاماً ليرديه قتيلاً على خلفية اشكال نجم عن احتفال محمد وأصدقائه بفوز منتخب البرازيل وتأهّله، وخروج ألمانيا من المونديال.

وعلى الاثر، صدر عن آل بريطع بيان استنكرت فيه العائلة الحادثة الأليمة. وجاء في البيان ما يلي: "نستنكر وندين ما قام به حسين خضر بريطع عن غير قصد وإدراك"، وتوجّهت العائلة بأحرّ التعازي لعائلة الفقيد.

وأكّدت العائلة أنّها تحت سقف القانون، وقالت: "قمنا بتسليم ولدنا حقنًا للدماء وتعبيرًا منّا على رفض ما حدث".



وكان صدر عن قيادة الجيش - مديرية التوجيه البيان الآتي: "بتاريخه، أوقفت مديرية المخابرات المدعو حسين خضر بريطع، الذي أقدم بتاريخ 27/6/2018 على قتل المواطن محمد زهر، إثر خلاف بينهما نتيجة تشجيع فرق رياضية".

وانتشر على وسائل التواصل الاجتماعي في لبنان فيديو لوالدة الغدور محمد زهر في مراسم دفنه حيث وجهت رسالة إلى أركان الدولة مطالبة بأن ينال قاتل ابنها عقابه. وقالت في الفيديو: "اسمعوني كلكن، أنا مجروحة وبدّي حق ابني".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X