أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

مقتطفات من قصائد الشاعر خالد المريخي

خالد المريخي
الشاعر خالد المريخي

يعد خالد المريخي، الشاعر السعودي، الذي يبلغ من العمر 45 عاماً، من الشعراء الذين تمكَّنوا من تكوين قاعدة جماهيرية كبيرة، وجاءت شهرته بعد تعاونه مع عبدالمجيد عبدالله في أغنية "ما بين بعينك"، حيث فُتِحَ أمامه باب التعاون مع أبرز المطربين على الساحة الفنية العربية.

له ثلاثة دواوين صوتية، وديوان مقروء، كما تعاون فنياً مع عديد من المغنيين والمغنيات، منهم عبدالمجيد عبدالله  في أغنية "ما بيّن بعينك"، وماجد المهندس في "وين أروح"، ونوال الكويتية في "ضاقت عليك"، ونبيل شعيل في "راحت وقالت"، وأصالة نصري في "سواها قلبي"، وسعد الفهد في "جيت أشتكي لك"، وراشد الماجد في "الله يا زين اللي احضرت"، وأحلام في "ما جاء على بالي خطاك انت بالذات"، ومحمد عبده في "وحدة بوحدة"، وصابر الرباعي في أغنية "يسعدلي هالطلة".

أما بالنسبة إلى الأمسيات، فشارك المريخي في أكثر من أمسية في مهرجان "هلا فبراير" بالكويت، إضافة إلى أمسية نظَّمها الاتحاد الوطني لطلبة الكويت فرع الولايات المتحدة الأمريكية، ومهرجان بريدة الترويحي، وأمسيات السعودية العام الماضي في جامعة نورة، كما ظهر في عديد من البرامج التلفزيونية.

جدير بالذكر، أن الشاعر خالد المريخي، أقام السبت 8 سبتمبر أمسية بعنوان "رفرف يا الأخضر" تزامناً مع قرب حلول اليوم الوطني السعودي، وذلك في صالون لندن الأدبي، وهو صالون يهتم بإقامة أمسيات خليجية أدبية، ويجمع الشعراء والأدباء في أجواء أخوية لتبادل حلاوة اللغة العربية ورونق الأدب.

ومن القصائد الشهيرة لخالد المريخي:
ياللي تطالع وكنك ما تطالعني
نظرتك هذي حبيبي لا تكررها
صحيح شاطر ولا كن صعب تخدعني
أنا على الطاير أفهمها وأطيرها
--
ضاقت عليك وما لقيت إلا أنا
تقول وش رأيك في محبوبي الجديد
تبغى تعنيني وأنا ناقص عنا
أموت وأعرف بس أنا وش تستفيد
--
كذا من ربي حبيته بسرعة يوم لاقيته
يا ناس اللي تمنيته أخيراً صار محبوبي
فهمته وهو فاهمني قبل حتى يكلمني
لقيت اللي ينادمني ودوبي أنتبه دوبي
--
تسوي خير لو تبعد ولا ترجع أسوي خير
مثل ما تغير إحساسك أنا بغير إحساسي
نعم صامل على الفرقا ونعم هذي ما تبي تفكير
وش أخذنا منك غير الضيم والألم يا قاسي
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X