أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حاول منع معاكسة جارته فنال 3 طعنات قاتلة

سكين

أسرع شاب ثلاثيني تجاه فتاة من جيرانه، محاولاً منع معاكستها على يد شاب عشريني آخر، في منطقة منشأة ناصر، غرب العاصمة القاهرة، لكن الأخير استقبل عتاب الشاب الثلاثيني «صلاح» بسخرية، واعتدى عليه بالسكين في مناطق متفرقة، ما أدى إلى مقتله في الحال.
لم يتخيل «صلاح. ك»، 32 سنة، أن رسالته تلك ستكون سببًا في مقتله على يد المتهم «م. ن»، 27 سنة، بعدة طعنات في جسده أودت بحياته في الحال، واتسعت المشاجرة لتجمع أقارب الطرفين، وتمكن مجموعة من الشباب الغاضبين من حرق 3 منازل للمتهمين.
ساهمت دماء الضحية، التي سالت وسط الشارع بمنشأة ناصر، في تأجيج الشجار بين طرفي العائلتين، الذين تبادلوا الضرب بالشوم، ما أدى لإثارة الذعر بين الجانبين.
وتلقى قسم شرطة منشأة ناصر عدة استغاثات من الأهالي، وانتقلت قوة أمنية إلى مكان المشاجرة، وألقت القبض على 4 أفراد من الجانبين، ونقلت جثة المجني عليه إلى مستشفى منشأة تحت تصرف النيابة العامة.
اقتادت الشرطة المتهمين إلى ديوان القسم، وحررت محضرًا بالواقعة، وبسؤالهم أقرّ المتهم الرئيسي، بقوله: «الجريمة حصلت بالصدفة وأنا كنت ماشي في حالي، بس كنت بهزر مع جارتي، وفجأة لقيت المجني عليه بيشتمني وبيقول ليا إنت مش محترم، ولما وقفت أشرح له الموضوع، وأعرفه أني مكنتش بعاكس البنت وكنت بهزر، لقيته ضربني على وشي».
أظهرت معاينة النيابة، بإشراف المستشار عبد الرحمن شتلة، المحامي العام الأول لنيابات غرب القاهرة، أن المجني عليه مصاب بـ3 طعنات في البطن والصدر، وقررت النيابة انتداب الطب الشرعي لتشريح جثة المجني عليه؛ لبيان أسباب الوفاة وموافاة النيابة بنتائج تقرير الصفة التشريحية، وقررت النيابة حبس المتهمين على ذمة التحقيقات.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X