أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

اشترت مئة دمية لأطفال حديثي الولادة... فحدثت لها معجزة!

الطفل الحقيقي والدمية في سرير واحد
الأم تحتضن طفلها
مع الدمى

عاشت فيكتوريا أندروز طوال عشر سنوات، محرومة من أن تكون حاملاً، وكلما غلبها الحنين إلى طفل؛ كانت تشتري دمية بلاستيكية أشبه بطفل حديث الولادة، حتى بلغت أربعين دمية، وكلفتها حوالي 80000 دولار أمريكي، وفوجئت أواخر العام قبل الماضي بأنها حامل.


وقالت فيكتوريا، 26 عامًا، إنها شعرت بوجع في بطنها فذهبت إلى أحد الأطباء الذي أخبرها بأنها حامل، فلم تصدق ما أخبرها به، حيث أنها مصابة منذ أن كانت في السادسة عشرة من عمرها بمرض «متلازمة المبيض المتكيس المتعدد»، والذي يندر بوجوده حدوث حمل. وتضيف أنها شعرت بأن معجزة قد حدثت لها، حتى وضعت طفلاً أسمته توبي في شهر مايو الماضي.


وحسبما ذكرت فيكتوريا لصحيفة Daily Mail البريطانية، فإنها قامت بشراء دمية جديدة، وهي صورة طبق الأصل من ابنها توبي؛ يكون له أخًا توأمًا، بالإضافة إلى عدة عشرات أخرى من الدمى.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X