أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

وزير الإعلام يرعى لقاء الإعلاميين والإعلاميات 2018 بغرفة الشرقية

يرعى وزير الإعلام، الدكتور عوّاد بن صالح العوّاد، "لقاء الإعلاميين والإعلاميات 2018"، الذي تنظمه غرفة الشرقية مساء الأربعاء المقبل، الموافق 26 سبتمبر، وذلك بالمقر الرئيسي للغرفة بالدمام، حيث يبحث اللقاء عددًا من الموضوعات المتعلقة بالواقع الإعلامي المعاصر، وآفاق العمل على هذا الصعيد.
ومن جانبه أوضح رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية، عبد الحكيم بن حمد العمّار الخالدي، أن هذا اللقاء يهدف لإتاحة المجال من خلاله لمناقشة جميع القضايا المتعلقة بالخطاب الإعلامي والتطورات المتلاحقة على هذا الصعيد.
وأضاف الخالدي أن رعاية وتشريف وزير الإعلام سوف يعطي اللقاء قيمة إضافية، حيث يوفر دعمًا كبيرًا لتعزيز العلاقة بين الوسائل الإعلامية والمؤسسات الاقتصادية بشكل عام، وسوف يسهم ذلك في إثراء النقاش والحوار مع الإعلاميين والإعلاميات، لتعميق حالة الشراكة بين مختلف الأطراف لخدمة قطاعاتنا التنموية بشكل عام.
وبيَّن الخالدي أن التطورات الكبيرة والهائلة التي تشهدها بلادنا الحبيبة، في ظل رؤية المملكة 2030، تؤكد أهمية أن ترتقي طروحاتنا الإعلامية بما ينسجم مع كل هذه التطورات والتحوّلات، وما نراه على أرض الواقع أن وسائل الإعلام المحلية تبذل جهودًا واضحة في هذا الشأن، وتشهد تطورات هائلة في هذا الجانب، ومن أجل المزيد من الحيوية والإبداع في هذا المجال، ارتأت غرفة الشرقية أن يكون لها مساهمة في رفد حراكنا الإعلامي بما ينسجم مع التطورات التنموية الشاملة، ولا يتم ذلك إلا بالتنسيق والحوار مع المؤسسات الإعلامية نفسها.
ولفت الخالدي إلى أن الإعلامي ليس هو الشخص المنتسب لمؤسسة إعلامية فقط، وإنما بات العديد يمارس دورًا إعلاميًّا بشكل أو بآخر، من خلال وسائل التواصل الاجتماعي وهي وسائل يتعاطى معها الجميع بمختلف الأعمار والمستويات العلمية والاجتماعية والثقافية، وتتسم جميعها بالسرعة الوقتية، وسهولة الوصول إلى المتلقي.
وذكر الخالدي أن أهمية هذا اللقاء هو بحث وقراءة ومناقشة جميع التحديات التي تواجه الإعلامي، حيث نأمل أن يكون اللقاء مثمرًا وداعمًا لكل خياراتنا التنموية، وعلى مختلف الأصعدة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، معربًا عن شكره وتقديره لمعالي وزير الإعلام، على تفاعله مع دعوة الغرفة للمشاركة في هذا اللقاء، على أمل تحقيق النجاح المنشود من هذا اللقاء.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X