أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ابتكار جديد للتفتيش في المطارات

ابتكار جديد للتفتيش في المطارات
استند العلماء في هذه التقنية على مبادئ الفيزياء النووية في فحص الأمتعة
هذا الابتكار سيسهل عملية التفتيش في الرحلات المزدحمة
سيعرض الجهاز قائمة مجدولة للمواد الكيميائية التي يحتويها أي غرض

ابتكر علماء روس من مدينة "بطرسبورغ" تقنية حديثة تعتمد على الفيزياء النووية لتُسهل سير عملية التفتيش التي تستغرق من المسافرين الانتظار ساعات طويلة أثناء الرحلات المزدحمة، حيث استند العلماء في فكرة هذه التقنية على مبادئ الفيزياء النووية في فحص الأمتعة، والتي تحدد نوعية المواد عبر كشفها عن تركيب النيوترونات لمادة الأجسام الأولية، ما يُساعد في الكشف عن المواد المتفجرة والسموم والمخدرات بكل وسهولة ، بالإضافة إلى المواد السائلة وغيرها من الأمور المحظورة، ووفقاً للوكالات العالمية، اعتمد الباحثون والعلماء الذين عكفوا على ابتكار هذا الجهاز، على استخدام الجسيمات غير المشحونة التي تخترق كل الحواجز وتبين بدقة التركيب الكيميائي لتلك المواد التي تقابل النيوترونات في طريقها، كما أنّ الجهاز لن يختلف عن أجهزة الأشعة السينية العادية أو "أشعة إكس" المثبتة في أي مطار في العالم إلا في طريقة عرضه المواد المتواجدة في أمتعة السفر، حيث أنّ الأجهزة القديمة تبين شكل محتويات الحقائب، أما الجهاز الحديث فيعرض قائمة مجدولة للمواد الكيميائية التي يحتويها أي غرض في حقائب السفر المختلفة التي يتم فحصها بطريقة ميسرة تختصر وقت العاملين والمسافرين.
تجدر الإشارة إلى أنّ مطار هارتسفيلد جاكسون في ولاية جورجيا الأمريكية هو أكثر المطارات التجارية ازدحاماً حول العالم، في حين أنّ مطار الملك فهد الدولي في الدمام هو أكبر المطارات من حيث المساحة والحجم عالمياً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X