أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الهند تحظر "الطلاق الشفهي بالثلاث".. وعقوبة بالسجن لمن يقوم به

بعد احتجاجات من النساء المسلمات
عقوبة بالسجن قد تصل إلى 3 سنوات
بعد أن شاع كثيراً في الفترات الماضية
حظر الطلاق الشفهي بالثلاثة في الهند
رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي

بعد جدل واسع في البلاد، وصل إلى أرفع المستويات بين المسؤولين وأصحاب القرار، وفي خطوة تعتبر تاريخية بالنسبة إلى الهند، وافقت الحكومة الهندية أخيراً يوم الأربعاء الماضي 19 أيلول / سبتمبر 2018، على حظر "الطلاق الشفهي بالثلاث" لدى المسلمين، الذين يشكلون حوالي 13% من السكان، أي حوالي 1.3 مليار نسمة، حيث أقر مجلس الوزراء الهندي أمراً تنفيذياً بتجريم هذا الطلاق، في الوقت الذي يسعى فيه رئيس الوزراء "ناريندرا مودي" لاستمالة الناخبات المسلمات مع اقتراب الفترة الإنتخابية.

وقال "رافي شانكار"، وهو وزير القانون الإتحادي في الهند، خلال مؤتمر صحفي، إن: "مجلس الوزراء أقرّ الأمر التنفيذي، لأن هذه الممارسة استمرت رغم صدور حكم قضائي بمنعها"، حيث كانت المحكمة العليا قد حظرت "الطلاق بالثلاث"، في العام الماضي 2017، إلا أن حكومة رئيس الوزراء الحالي "ناريندرا مودي"، تريد أن تجعلها "تهمة" تحمل عقوبة السجن لمدة قد تصل إلى ثلاث سنوات دون إمكانية الخروج بكفالة مالية، وكان هذا الأمر التنفيذي قد جاء في أعقاب احتجاج مسلمات في البلاد مؤخراً.

وقضت المحكمة، في شهر آب / أغسطس من العام الماضي 2017، بعدم دستورية قانون يسمح للرجل تطليق زوجته "بشكل شفهي"، بأن ينطق "أنت طالق" ثلاث مرات كما جرت العادة، وتحاول الحكومة سنّ تشريع "يحظر تماماً" هذا الإجراء، وفي تصريح لرئيس الوزراء الشهر الماضي في كلمته بمناسبة يوم الاستقلال، قال إنه "لن يهدأ لحين إنصافهن" في إشارة منه إلى النساء المسلمات في الهند.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X