أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

سباق "فائق السرعة" في مطار أسطنبول الجديد.. والنتيجة غير متوقعة

المتسابقون الثلاثة عند خط النهاية
جانب من السباق الفريد
الدراجة وسيارة الفورميلا من السباق
مطار إسطنبول الجديد
الدرَّاج التركي كنعان صوفو أوغلو

في سباق غير عادي على الإطلاق، عنوانه الأساسي السرعة، والسرعة الفائقة الخيالية فقط، تنافس في مدرجات مطار "إسطنبول" الجديد في تركيا، دراجة نارية من طراز "كاواساكي أتش 2 آر Kawasaki H2R"، وسيارة "فورمولا 1"، وطائرة من طراز "إف-16 F-16"، وطائرة خاصة، وبالإضافة إلى عدد من السيارات الرياضية، في مسابقة فريدة من نوعها، وزاد من غرابتها أن نتيجة كانت مفاجئة للجميع.

وفي خبر نقلته صحيفة "ديلي صباح Daily Sabah" التركية، يوم الجمعة الماضي 21 أيلول / سبتمبر 2018، فإن السباق كان قد تم تنظيمه في إطار فعاليات مهرجان "تكنوفيست إسطنبول" لتكنولوجيا الطيران والفضاء، والذي تنظمه بلدية إسطنبول الكبرى، إلى جانب فريق التكنولوجيا التركي "وقف تي 3".

وكان قد قاد الدراجة النارية في هذا السباق الفريد، الدرَّاج التركي "كنعان صوفو أوغلو"، الذي سبق له وأن حاز على بطولة العالم للدراجات النارية عدة مرات، بينما قاد طائرة الـ"إف-16" التابعة لسلاح الجو التركي أحد أعضاء فريق "النجوم التركية"، وهو فريق استعراض جوي تابع للقوات الجوية التركية نفسها.

النتيجة غير المتوقعة لهذا السباق ..
وجاءت نتيجة هذا السباق على نحو غير متوقع على الإطلاق، إذ تمكن الدراج "صوفو أوغلو" من الفوز بالسباق متقدماً على المقاتلة الـ"إف-16" وسيارة الـ"فورمولا 1"، وذلك بحسب بحسب ما أظهره مقطع فيديو نشرته الصحيفة التركية للمسابقة. وفي النهاية، قال الدراج التركي إنه "فخور لتمكّنه من الفوز بالسباق"، مشيراً إلى أن اجتياز سيارة فورمولا 1 في سباق ليس بالأمر السهل، مضيفاً أن سرعة الطائرة إف-16 على الأرض أقل بكثير من سرعتها بعد الإقلاع؛ لذلك كان من الممكن الفوز عليها.

أولى فعاليات مطار "إسطنبول" الجديد ..
ويعد هذا المهرجان هو أول فعالية ضخمة يستضيفها المطار الجديد في إسطنبول، الذي يُعتبر أحد أكبر المطارات بالعالم، واقتربت أعمال إنشائه من نهايتها استعداداً للحظة الافتتاح التي ستكون في نهاية شهر تشرين الأول / أكتوبر المقبل 2018، حيث من المتوقع أن تُفتتح المرحلة الأولى من المطار في 29 تشرين الأول / أكتوبر، بقدرة استيعابية تصل حتى 90 مليون مسافر سنوياً، على أن تصل إلى 200 مليون مسافر سنوياً عند اكتمال مراحله الأربع الأولى، وأن يستضيف رحلات إلى أكثر من 300 وجهة.

كما ويعمل أكثر من 36 ألف عامل في موقع بناء مطار إسطنبول الجديد، ويصل مجموع العاملين في المشروع من موظفين ومتعاقدين فرعيين إلى 100 ألف، ويتوقع أن يصل عدد موظفي المشروع عند اكتماله إلى مليون ونصف المليون موظف. ويمتد المطار الجديد على مساحة 76.5 مليون متر مربع، ويقع شمال إسطنبول على بُعد 35 كيلومتراً عن وسط المدينة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X