جمال /أخبار جمال

قرية بدر حسون البيئية تكرّم بابا الفاتيكان بهدية مميّزة

هدية مميّزة

بعدَ وضعها على الخارطة السياحية اللبنانية ودخولها موسوعة غينيس، وتحقيقها سلسلة من الإنجازات العالمية، تتحضّر قرية بدر حسون البيئية لتكريم البابا فرنسيس بهدية مميّزة تفوح منها رائحة أعشاب ونباتات طبيعية فخر الصناعة اللبنانية. وللمناسبة زارَ نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة غسان حاصباني مع وفد من الوزارة والنائب ديما جمالي ممثلة دولة الرئيس سعد الحريري ونخبة من الإعلاميين قرية بدر حسون البيئية ضهر العين، وقاموا بجولة على متحف ومختبرات خان الصابون العالمية. رحَّبَ صاحب ومؤسّس قرية بدر حسون البيئية الدكتور بدر حسون بالضيوف وتحدَّثَ عن مراحل انشاء القرية التي كانت حلم طفولته وكيفية توجهه الى هذا المجال والعمل فيه، مشيراً الى انّه زرع نحو ستين ألف متر مربع من الازهار، وهناك عائلات كثيرة تستفيد من العمل في القرية ومن منتوجاتها مشيراً إلى اهميتها السياحية.


ثقافة الحب، السلام، والتواضع التي يمثلها البابا فرنسيس يفوح شذاها حالياً في قرية بدر حسون البيئية خان الصابون التي تستعدّ لتقديم هدية مميّزة صنعت خصيصاً لبابا الفاتيكان، هي عبارة عن منتج يحتوي على أعشاب ونباتات طبيعية إستخرجت من قلب الطبيعة اللبنانية وتم إنتقاؤها، تقطيرها وتركيبها بكلّ دقة وعناية على يد نخبة من المتخصصين والخبراء في مختبرات القرية البيئية، بمشاركة وزير الصحة اللبناني غسان حاصباني، لتقدّم على شكل عطر تفوح منه رائحة النقاء والسلام، صنع خصيصاً لرجل السلام الأول في العالم "البابا فرنسيس"، وسيحمله من لبنان الى الفاتيكان سيادة البطريرك اللبناني مار بشارة بطرس الراعي، خلال الأيام القليلة القادمة. هذه ليست المرة الأولى التي يتعرّف فيها البابا فرنسيس على منتجات قرية بدر حسون البيئية، فقد سبقَ وأشادَ بمنتجات القرية وأكَّد أنّها "تصنع بحب وشغف، لذلك فإن تأثيرها يصل مباشرة الى القلب والروح". الدكتور بدر حسون اعتبر ذلك "إنجازاً جديداً وانتصاراً للصناعة اللبنانية، وتحديداً عبارة "صنع في لبنان"، وتأكيداً بأننا بلد السلام والمحبة، وأنَّ هذا الإنجاز سيكون فخراً لكلّ لبنان بمختلف طوائفه، وبرهاناً بأنَّ الصناعة اللبنانية تحتلّ أهمّ المواقع المتقدّمة في العالم"، وأضافَ أنّه يعتبر هذه الهدية حصيلة سنوات آل بدر حسون الطويلة من الخبرة والتجارب العلمية منذ العام 1480 حتى اليوم في مجال صناعة الصابون والعطور والمنتجات الطبية الطبيعية". واختتمَ هذا النهار المميّز بحفل غداء في مطعم قرية بدر حسون البيئية ضهر العين الذي يقدّم أطباقاً صحيّة من منتجات القرية وقدّم مدير التسويق قرية بدر حسون السيّد أمير حسون هدايا من منتجات القرية وتركيبة عطر مميّزة كعربون شكر وتقدير للضيوف المميّزين.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X