اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

لعشاق المغامرة: هذه أخطر الشواطئ في العالم

جزيرة إيلا كيمادا غراندي في البرازيل
التماسيح تعيش بأمان في غابة شاطئ داروين في أستراليا
شاطئ نيو سميرنا في فلوريدا الأمريكية
سحالي كوينزلاند السامة تقتل ضحاياها بدم بارد
شاطئ ريونيون في المحيط الهندي
شاطئ خليج ريبالز في هونج كونج
ثعابين جزيرة إيلا كيمادا غراندي في البرازيل هي الأخطر في العالم
شاطئ كالانجوت في الهند
شاطئ جانسباي في جنوب أفريقيا
10 صور

في كل عام تقع العديد من الحوادث القاتلة في العديد من شواطئ العالم المجهولة معالمها ومدى سلامتها وخطورتها للسياح الذين يزورونها لقضاء عطلهم السنوية، للاستمتاع بشمسها ورمالها الناعمة وأجوائها الطبيعية الساحرة الرومانسية؛ إلا أن هناك عدداً كبيراً من السواحل والشواطئ الخطرة جداً.
لهذا سنذكر لكم قائمة بأخطر 10 شواطئ وجزر في العالم، لحماية السياح والمصطافين الأفراد والعائلات الراغبين بالسفر إليها من أخطارها، التي قد تودي بحياتهم في بعض الأحيان، لهذا عليهم أن يعرفوا بها حتى يأخذ عشاق السياحة والمغامرة حذرهم عند زيارة هذه الشواطئ الخطيرة، حسب ما جاء في موقع «ذا ترافيل».
1-شاطئ جانسباي في جنوب أفريقيا:
يقع في جنوب أفريقيا، وهو ساحل صغير تتوزع فيه العديد من المنتجعات الجميلة؛ إلا أنه يعتبر أحد عواصم سمكة القرش ومركز تجمع كبير لهذه الأسماك القاتلة.
وتعتبر رياضة الغوص في قفص حديد إحدى الرياضات التي تعرض على السياح الراغبين بتجربتها، ويعتبر شاطئ هذه المنطقة غير قابل للسباحة إطلاقاً، لوجود احتمال التعرض لهجمات قاتلة من أسماك القرش.
2-شاطئ داروين في أستراليا:
تعتبر مياه هذا الساحل مليئة بقناديل البحر السامة بالإضافة لأسماك القرش والتماسيح التي تعيش في غابة قريبة من الساحل، والموت والخطر مخبأ في أعماق البحر لمن يهوى السباحة. لكن للمغامرين هناك تجربة مواجهة التمساح وجهاً لوجه عبر الغوص داخل قفص زجاجي صلب؛ حيث يشعر من يقدم على هذه التجربة بكثير من الإثارة والتشويق والرعب أيضاً إن حاول التمساح كسر القفص والتهام من بداخله.
3-شاطئ كالانجوت في الهند:
تشتهر هذه الشواطئ بحرارة مياهها الدافئة، ولكن على سياح هذه المناطق تقاسم الشاطئ مع الأبقار التي تجول في هذا المكان، وعلى الذين يمارسون رياضة الجري والمشي دون أحذية تجنب ما تخلفه الأبقار خلفها.
4-شاطئ خليج ريبالز في هونج كونج:
يقع في هونج كونج، وبالرغم من تواجد هذا الشاطئ في منطقة راقية بالقرب من ناطحات السحاب والأحياء الراقية؛ إلا أن الشاطئ يعج بالطحالب الخضراء والبكتيريا السامة في مياهه.
5-جزيرة بيلي في كندا:
تبدو مياهها الباردة جذابة للغاية إلا أن الطحالب الخضراء المزرقة التي تنمو بالجوار يمكن أن تسبب مشاكل في الجلد والمعدة.
6-شاطئ نيو سميرنا في فلوريدا:
يعتبر وجهة هامة لكثير من الرياضيين محبي رياضة ركوب الأمواج والسباحة؛ إلا أنه يجب الحذر لتواجد أعداد كبيرة من أسماك القرش هناك.
7-جزيرة ريونيون في المحيط الهندي:
تعتبر مكاناً جيداً للاسترخاء، ولكن تواجد أسماك القرش بكثرة يعيق السباحة، وبخاصة بعد قرار الجزيرة بمنع اصطياد أسماك القرش من أجل الغذاء منذ العام 1999.
8-جزيرة رامري في بورما:
توجد أشجار المانجروف والتي توفر بيئة جيدة للتماسيح، ويصل طول بعضها إلى 6 أمتار، وهي من أخطر التماسيح، وأكبرها حجماً في العالم.
9-جزيرة إيلا كيمادا جراندي في البرازيل:
تبعد هذه الجزيرة البرازيلية وشواطئها الأكثر جمالاً وشهرة عن سواحل مدينة سان باولو 23 كيلومتراً فقط، ويقصدها آلاف المغامرين.
تعرف بأنها موطن للعديد من الأفاعي، وغالباً ما يعاني سكان هذه الجزيرة من لدغات هذه الزواحف السامة الأكثر دموية في العالم، ويعيش فيها أكثر من 4000 ثعبان هي الأخطر على مستوى العالم. ولقبت بجزيرة الثعبان الذهبي.
ولشدة خطورتها يجب على زوارها استخراج تصريح رسمي، ولا يحصل عليه سوى العلماء؛ حيث أثبتت الأبحاث أن السم القاتل لتلك الأفاعي الأكثر سمية في العالم، لعيشها في الجزيرة منذ آلاف السنين، قادرٌ على المساعدة في علاج بعض أمراض القلب؛ مما أدى إلى تزايد الطلب على السم في السوق السوداء.
10-شواطئ كوينزلاند في أستراليا:
تتواجد فيها قناديل البحر السامة، وذات المخالب بشكل كبير بالإضافة للسحالي السامة التي تقتل ضحاياها بذكاء، وبدم بارد. ولجزر ولاية كوينزلاند بأستراليا، تاريخ قديم حيث اكتشفت فيها آثار ودعسات للديناصورات. وتتفرد بوجود جزيرة «فريزر»، وهي أكبر جزيرة رملية في العالم، وتم إدراجها في قائمة التراث العالمي، وزيارتها متعة لاتفوت، على أن يتم الحذر من السحالي السامة وقناديل البحر عند السباحة والغوص في المياه الساحرة، فلدغات قناديل البحر مؤلمة وسامة وسريعة لاستخدام قنديل البحر آلاف الحقن المجهرية عالية الطاقة والسريعة الموجودة في مخالبه، وتنشر السم في جسد ضحيته بالبحر بسرعة قياسية جداً وخطرة إن لم يتم إسعافه فوراً.