أزياء /أخبار أزياء

عروض باريس للأزياء الجاهزة لربيع وصيف 2019: دار ألكسندر ماكوين تحن الى الحقبة الفيكتورية

من عرض ألكسندر ماكوين
من عرض دار ليونارد باريس
من عرض ألكسندر ماكوين
من عرض جيامباتيستا فالي
من عرض ستيلا ماكارتني
من عرض جيامباتيستا فالي
من عرض ستيلا ماكارتني
من عرض جيامباتيستا فالي
من عرض جيامباتيستا فالي
من عرض ألكسندر ماكوين
من عرض ستيلا ماكارتني
من عرض ستيلا ماكارتني
من عرض جيامباتيستا فالي
من عرض ألكسندر ماكوين
من عرض دار ليونارد باريس
من عرض دار ليونارد باريس
من عرض ألكسندر ماكوين
من عرض ستيلا ماكارتني
من عرض دار ليونارد باريس
من عرض جيامباتيستا فالي
من عرض جيامباتيستا فالي
من عرض جيامباتيستا فالي
من عرض ستيلا ماكارتني
من عرض ألكسندر ماكوين
من عرض دار ليونارد باريس
من عرض دار ليونارد باريس
من عرض ستيلا ماكارتني
من عرض ألكسندر ماكوين
من عرض دار ليونارد باريس
من عرض ألكسندر ماكوين
من عرض جيامباتيستا فالي

غاصت صارة بورتون Sarah Burton المديرة الإبداعية لدار"ألكسندر ماكويين" Alexander McQueen في الحقبة الفيكتورية، حيث قدمت مجموعة من الفساتين الطويلة والمخرمة الغنية بالتطريزات الفولكلورية وبتراكب الأقمشة على بعضها البعض وخاصة الدانتيلا الإنجليزية نسقتها بجاكتات جلدية ذات قصات تنم على قدرة إبداعية كبيرة، أما الأزياء الأخرى فجاءت على شكل بدلات جلدية استوحت من أزياء المحاربات ،وقدحددت على مستوى الخصور بأحزمة جلدية عريضة ،كما زينت بتفاصيل غنية مثل التخريمات و الرسومات والأربطة المتدلية نسقت بقلادات و أقراط حديدية كبيرة الحجم .
أما عرض المصمم الإيطالي" جيامباتيستا فالي" Giambattista Wali فكان رومانسيا وأنثويا بامتياز ، وكعادته قدم هذا المصمم مجموعة من الفساتين القصيرة ذات القصات الأنثوية المصنوعة من الدانتيلا و الأقمشةالشفافة، طعم معظمها بالكشاكش ، كما برزت الأقمشة المطبعة بنقشة النمرالتي رصدناها في عدد من عروض هذاالموسم ،والتي صنعت بعض البدلات و الفساتين الطويلة، كما برزت الأقمشة المطبعة بالورود الناعمةوالتي نسقت معظم أزياء العرض بصنادل صيفية مفتوحة صنعت من الجلد .
من جهتها كرست المصممة البريطانية " ستيلا ماكارتني " Stella McCartney امضاءها الذي تفردت به منذ بدايتها وهو تصميم أزياء أنثوية " ميكس ماتتش " mix &match ذات قصات مريحة لكنهاراقية وأنثوية ، وبرزت في بنطالونات Baggy و بدلات فيها لمسة نسائية ورجالية نسقت بأحذية مستوحاة من أحذية رقص " البالييه " ، كما عرضت مجموعة من الأزياء ذات اللمسة الربيعية تميزت بالألوان الباستيل الناعمة .
وقد احتفلت دار " ليونارد باريس" Leonard Paris الفرنسية هذه السنة بمرور 60 من تأسيس هذه الدار، وبهذه المناسبة استعملت " كريستين بانغ " Christine Phung المديرة الفنية لدار ليونارد رسومات من أرشيف الدار طبعت لأول مرة في بعض الأزياء التي قدمت في عرض يوم أمس والتي جسدت أشجار النخيل الكثيفة ، كما غلبت على العرض الفساتين الطويلة ذات الأقمشة المطبعة برسومات الأزهار والورود المصنوعة من الحرير الطبيعي .

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X