أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

جُزر "هاواي" تظهر في قلب جدة وسط غابات استوائية

جزر هاوي في السعودية
خلال الاستعداد لعمل جزر هاواي
مظاهر الاحتفال
جزء من الاحتفاليات بجزر هاواي
جزر هاوي في جدة

في تجربة تشهدها عروس البحر الأحمر جدة للمرة الأولى، وبرعاية الهيئة العامة للترفيه، انطلقت فعالية هاواي في البوليفار (طريق الملك) في حضور 1000 شخصية من رجال وسيدات الأعمال والمال، والقناصل والدبلوماسيين والإعلاميين، لتنقل الزوار إلى تجربة مثيرة وسط الغابات الاستوائية والأجواء الساحرة الخلابة، كما تستضيف الفعالية مجموعة من الطلاب السعوديين الذين سبق لهم الدراسة في الولايات الأمريكية.

 

وقال محمد باخريبة المشرف العام على الفعالية، إنّ استضافة مدينة جدة للحدث، يجسد مكانتها على خريطة السياحة والترفيه في المنطقة، ويعزز من دورها الطليعي في هذا الخصوص، مشيرًا إلى أنّ الفعالية تقام وسط خيمة ضخمة مكيّفة تحاكي أجواء غابات هاواي وسحر طبيعتها، وسيتعرّف الزوار على أسلوب العيش في الغابات والتجوال داخلها، بمشاركة عدد من الشباب السعودي الذين تم تدريبهم على ثقافة هاواي، حيث سيقدّمون أطباق ومأكولات ومشروبات مستوحاة من الطابع الاستوائي، من السابعة مساءًا وحتى الواحدة بعد منتصف الليل بشكل يومي.

 

ولفت إلى إقامة عدد من الأنشطة الترفيهية الثقافية، مع الجمهور على المسرح، متزامنة مع أصوات الطبيعة وألوان ثقافة هاواي التقليدية، وأزياء السكان الأصليين، إضافة إلى بعض الألعاب التفاعلية، باستخدام كلمات من لغة هاواي المصحوبة بالموسيقى، ويتخلل ذلك مسابقة إلكترونية لأفضل زائر يستطيع تجسيد ثقافة هاواي من خلال وجوده، مؤكدًا أنها تجربة مميزة وجديدة في مدينة جدة التي تعوّد سكانها على الأجواء الساحلية.

 

كما سيكون هناك جناح لجامعة هاواي، يستضيف عددًا من الطلاب السعوديين الذين ابتُعثوا ودرسوا في هاواي لعكس تجربتهم، خلال وجودهم في الجُزر، وجناح يعرض الخريطة الزمنية لجزيرة هاواي، من اكتشافها وحتى اليوم، مشيرًا إلى أنّ عددًا من الأطباق الرئيسية التقليدية، من هاواي، ستُقدّم من قبل عدد من الطهاة المحترفين والذين سيُطلعون الزوار على طرق الإعداد، وأنواع الثمار الطبيعية المستخدمة، علاوةً على محاكاة التنزّه في الغابات بوجود اختصاصيي تنزّه محترفين. كما تشتمل الفعاليات على فلكلور وموسيقى وطيور استوائية، وفعاليات متنوعة تستأثر بأفئدة الزوار وسط أجواء جميلة.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X