أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مستشفى للأسماك في الهند

باحثان أثناء علاجهما للسمك
طبيب يطبب سمكة
يقوم الأطباء بمعرفة أسباب تناقص الأسماك
الخبراء في المعامل للكشف عن الفيروسات
افتتاح مستشفى من نوعه في الهند لمعالجة الأسماك

ثاني مستشفى في العالم لمعالجة الأسماك على حدة؛ حيث أقامت جامعة كشمير للعلوم والتقنية الزراعية (SKUAST) ، في رانجيل في منطقة جاندربال في جامو وكشمير بالهند، مبنًى لمعالجة الأسماك. وبحسب موقع "هندوستان تايمز" دفعت الأعداد المتناقصة من الأسماك، إلى فتح مستشفى الأسماك الثاني، في إطار قسم إدارة صحة الحيوانات المائية. تم إنشاء المستشفى على غرار منشأة مماثلة أنشئت في كولكاتا في عام 2015.
حيث واجه خبراء مصايد الأسماك من SKUAST شكوى مشتركة من المزارعين، خلال مسح للمزارع السمكية في جامو وكشمير. من أنّ الأنواع مثل التراوت تموت لأسباب غير معروفة. وسرعان ما تمكّن الخبراء من وضع إصبعهم على القضية، عندما وجدوا أنّ مسبّبات الأمراض مثل التريبانوسوما، قد شقت طريقها إلى المياه الباردة في كشمير؛ حيث يوجد معظم طفيليات الدم بين الأسماك في المناطق الاستوائية.
ووفقًا لما قاله فيروز شاه، وهو باحث في أمراض الأسماك، تملك الولاية حوالى 513 من مزارعي التراوت الذين ينتجون أكثر من 20 ألف طن من الأسماك سنويًّا، ومع ذلك يفقد مزارعونا 30٪ من الأسماك بسبب الأمراض، وإذا استطعنا التحكم في ذلك، فيمكننا تعزيز الإنتاج الإجمالي بنسبة الثلث. وللسيطرة على فقدان الأسماك، أقام المستشفى الآن 20 خزانًا زجاجيًّا، وأحواض سمك تقدّم العلاج للأسماك المريضة. تُستخدم بعض الخزانات للأدوية المضادة للطفيليات والفيروسات. هناك خزانات الحجر الصحي، لتأقلم الأسماك المقبولة في المستشفى. ترتبط مزرعة أسماك تجريبية بالمستشفى بجانب مرفق زراعة الخلايا وعيادة مائية ومختبر أمراض.
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X