أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

مقطع فيديو لجدة وحفيدها يؤثر في رواد "تويتر"

الجدة وهي تضع الطاولة بجانب حفيدها لكي لايقع
الجدة وهي مرتاحة بعد أن أمنت نومة حفيدها

دائمًا ما نقول "ما أعز من الولد إلا ولد الولد"، والذي يعني معزَّة الأحفاد عند الجدات، وهذا ما يبدو واضحًا في مقطع فيديو وثّقه شاب يفترض أن يعتني بجدته ولكن ما حدث هو العكس.


حيث قام الشاب بتثبيت الكاميرا لتسجيل المقطع الذي يبدو أنه يتكرر معه بشكل يومي، حتى قرر أن يقوم بتسجيله، وفي المقطع قامت الجدة من سريرها عندما رأت حفيدها ينام على الأريكة دون شرشف يغطيه، فقامت بتغطيته لحمايته من البرد، ولم تكتفِ بذلك بل قامت بتقريب عدد من الطاولات إلى جانب الأريكة، حتى تكون حاجزًا كي لا يسقط الشاب إذا تقلّب وهو نائم.


وسجَّل هذا المقطع الكثير من التأثر بعد تداوله على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وذكر الكثيرون أن الجدة نعمة من الله، وأنها حنونة كالأم.
ويمكنك مشاهدة مقطع الفيديو هنا:
 

مواضيع ممكن أن تعجبك

المزيد من مجتمع أون لاين

X