أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

نورة الدخيل تتسلم عملها كأول رئيسة بلدية فرعية بالقصيم

أول بلدية نسائية في بريدة
قدَّمت نورة الدخيل شكرَها لأمين منطقة القصيم

دشّن أمينُ منطقة القصيم المهندس محمد بن مبارك المجلي، مقرَّ البلدية الفرعية النسائية بمدينة بريدة، أمس الأحد، بحضور رئيس المجلس البلدي خالد الخضر، ووكلاء الأمين. وقدَّمت رئيسةُ البلدية نورة بنت دخيل الدخيل تعريفًا بأقسام وإدارات البلديات وآليات العمل وخدمات المستفيدات.
وأوضح أمين منطقة القصيم المهندس محمد المجلي، أن هذه الخطوة تحقَّقَتْ بتوجيهات ومتابعة الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبد العزيز أمير منطقة القصيم، ونائبه، وبدعم وزير الشئون البلدية والقروية المهندس عبد اللطيف بن عبد الملك آل الشيخ، موضحًا أن إنشاء البلدية النسائية الفرعية يأتي لتسهيل تقديم الخدمات البلدية للأعمال النسائية، وفق بيئة عمل متكاملة وشاملة، بما فيها إصدار التراخيص للأنشطة التجارية ورُخص البناء، والرُّخص الصحية والعمليات الرقابية للأنشطة النسائية والاستثمارات البلدية النسائية وخلافها.
من جهتها؛ قدَّمت رئيسة بلدية بريدة الفرعية النسائية نورة بنت دخيل الدخيل، شكرَها لأمين منطقة القصيم على الثقة، وعلى الدعم الكبير في استحداث بلدية نسائية فرعية هي الأولى من نوعها بمنطقة القصيم، مشيرة إلى أن الأعمال ستكون -بإذن الله- وفق التطلعات لتحقيق أهداف البلدية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X