أسرة ومجتمع /فعاليات ومناسبات

اختتام فعاليات "الشرقية وردية" للتوعية بسرطان الثدي

اقبال كبير على فعاليات الحملة طوال شهر أكتوبر
فحص ما يزيد عن 3الاف سيدة وفتاة
اختتمت حملة الشرقية وردية فعالياتها التوعوية التي انطلقت بداية أكتوبر تحت شعار "اقطعي الشك بالتصوير" برعاية الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية.
حيث استفاد مايزيد على ٢٥ ألف شخص من حملة "الشرقية وردية" للتوعية بسرطان الثدي في عامها العاشر بالمجمعات التجارية في الخبر والدمام ،وشهدت الحملة منذ انطلاقتها بمجمع الراشد بالخبر ومجمع العثيم بالدمام فحص مايقارب ٣ آلاف فتاة وسيدة من خلال برنامج عيادة الفحص الذاتي وسيارة "الماموجرام" المتنقلة، فيما ستواصل الحملة التي تنظمها جمعية السرطان السعودية بالمنطقة الشرقية فعالياتها التوعوية بالمنشأت الحكومية والخاصة في حاضرة الدمام ومختلف مدن ومحافظات المنطقة الشرقية.
وأعرب رئيس مجلس إدارة جمعية السرطان السعودية بالمنطقة الشرقية عبدالعزيز التركي عن شكره الجزيل للأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية لرعايته هذه الحملة في عامها العاشر وحرصه ودعمه لجميع الأنشطة التوعوية التي تهتم بصحة المواطن والمقيم وكذلك متابعة واهتمام سمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بكل مايعزز التوعية ويكافح هذه الأمراض ، مشيراً إلى أن الحملة حققت العديد من أهدافها خلال هذا العام ومن أهمها إبعاد الكثير من الأوهام حول هذا المرض من خلال الفحص والتشخيص المبكر للنساء خاصة وأن التقارير الطبية أثبتت أن نسبة الإصابة بسرطان الثدي بالمملكة والعالم تتزايد بشكل واضح.
وأشارت رئيسة حملة "الشرقية وردية" للتوعية عن سرطان الثدي الدكتورة إيمان المهوس رئيسة قسم الأشعة في مستشفى قوى الأمن بالدمام إلى النتائج الإيجابية التي حققتها هذه الحملة التوعوية خلال شهر اكتوبر الجاري نتيجة إقبال النساء بشكل أفضل على الفحص والاستفادة من الفعاليات التوعوية والتثقيفية ، مبينة أن الحملة اختتمت فعالياتها داخل المجمعات التجارية بالخبر والدمام حيث استطاعت فحص مايقارب 3 آلاف فتاة وسيدة من خلال عيادة الفحص الذاتي وسيارة الماموجرام المتنقلة.
يذكر أن حملة "الشرقية وردية" ستواصل فعالياتها في عددٍ من المرافق الحكومية والخاصة بمدن ومحافظات المنطقة الشرقية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X